الاتصالات والتكنولوجياالتجارة والاستثمار

من اليوم .. أمريكا تدرج هواوي الصينية والشركات التابعة لها على قائمة سوداء للصادرات

أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن القيود التي فرضتها على شركة هواوي تكنولوجيز الصينية للصناعات الإلكترونية والعشرات من الشركات التابعة لها هذا الأسبوع ستسري اعتبارا من اليوم الجمعة، عن طريق إدراجها على قائمة سوداء تعطل وصولها إلى شركات التوريد الأمريكية الرئيسية.
وأوضحت “أن هذه الشركات هي بالأساس فروع خاصة تابعة لهواوي تستخدمها لإدارة أعمالها التجارية في مدن ودول مختلفة، وهو ما يجعلها هدفا رئيسيا للبيت الأبيض عند فرض قيود تصديرية على هواوي”، مضيفة “نه إذا ما نجحت الولايات المتحدة في عرقلة تصدير بعض مكونات التصنيع المهمة بالنسبة لهواوي مثل أشباه الموصلات، فإنها سوف تتكمن بذلك من تعطيل أعمالها”.
وحسب بلومبرج للأنباء “أن وزارة التجارة الأمريكية أصدرت مذكرة اتحادية أمس الخميس (بتوقيت الولايات المتحدة) تفرض قيودا على هواوي و67 شركة فرعية تابعة لها منتشرة في 26 دولة من ألمانيا إلى مدغشقر”.
وكانت وزارة التجارة الأمريكية قد أعلنت أول أمس الأربعاء أنها سوف تدرج هواوي على “قائمة كيانات” بمعنى أنه سوف يتعين على الشركات الأمريكية استصدار تصاريح خاصة من أجل بيع منتجاتها لشركة هواوي، وهي أكبر شركة في العالم للشبكات وثاني أكبر منتج للهواتف الذكية.
وذكر وزير التجارة الأمريكي ويلبور روس لشبكة تليفزيون بلومبرج أن هذه الإجراءات تضفي صفة رسمية على إجراءات الحد من وصول هواوي إلى المكونات الأمريكية.
وكانت شركة هواوي قد انتقدت أمس الخميس ما وصفته بـ “قيود غير معقولة” لمنتجاتها في السوق الأمريكية، وذلك بعد أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب حالة طوارئ وطنية لحماية شبكات الاتصالات الأمريكية، وقالت انها مستعدة للتعامل مع الحكومة الأمريكية والتوصل إلى “إجراءات فعالة لضمان أمن المنتجات”، تابعت “”تقييد عمل هواوي في الولايات المتحدة لن يجعل الولايات المتحدة أكثر أمنا أو أكثر قوة”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق