نفط وطاقة

الحكومة تتابع إجراءات تفعيل مبادرة إحلال المركبات المتقادمة للعمل بالغاز

قال مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء المصري، إن الحكومة تعقد اجتماعات متتالية لمتابعة الخطوات والإجراءات الخاصة بتنفيذ مشروع إحلال المركبات المتقادمة للعمل بالغاز في ضوء تكليفات رئيس الجمهورية.

وأضاف مصطفى مدبولي، في بيان صادر، اليوم الخميس، إن ذلك يأتي في ضوء خطة الدولة المصرية للتوسع في تحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعي، بما يحقق الاستثمار الاقتصادي الأمثل للثروات الطبيعية، وتعظيم القيمة المضافة لها، فضلاً عن الإسهام بدور فاعل في الحفاظ على البيئة.

وشهد الاجتماع حضور محمد معيط، وزير المالية، ونيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، ومحمد أمين، مستشار رئيس الجمهورية للشئون المالية، ومسئولي الوزارات المعنية، فضلاً عن مشاركة طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، ومحمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، وهشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، وأشرف بهي، وكيل محافظ البنك المركزي، بالاجتماع عبر الفيديو كونفرانس.

وقال محمد معيط، إنه تم التوافق مع وزيرة التجارة والصناعة، على الحافز الذي سيحصل عليه المستفيد من مبادرة تحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعي.

وذكر البيان، أنه سيتم بدءاً من منتصف فبراير إرسال رسائل لـ 47 ألف شخص تقدموا للمبادرة، لتعريفهم بموقفهم.

كما سيتم خلال أيام الإعلان عن مواعيد التفعيل للمنظومة بالكامل بالتنسيق مع 38 بنكاً، و 9 شركات مشاركة بالمبادرة إلى جانب الحكومة.

وألمح البيان، إلى أنه تم الاتفاق على عقد اجتماع يوم الثلاثاء المقبل، بين الوزراء المعنيين والشركات المشاركة في المبادرة، ليتم بعدها توقيع بروتوكولات معها بشأن بدء تفعيل المبادرة.

وأوضح طارق الملا، أنه تم إعداد حصر للمواقع التي سيتم العمل بها في إنشاء محطات لتموين السيارت بالغاز، لافتأً إلى أنه تم إعداد 750 موقعاً، وتم بالفعل العمل في 368 موقعاً، وسيتم الإنتهاء من الاتفاقات الخاصة ببقية المواقع.

وأشار الملا، إلى أن هناك تيسيرات بشأن الحصول على التراخيص الخاصة بهذه المحطات، لافتأً إلى أنه إعتباراً من مُنتصف مارس حتى منتصف إبريل سيكون لدينا نحو 170 محطة جاهزة لدخول الخدمة، ثم يبدأ تباعاً دخول باقي المحطات لاستكمال التكليف الرئاسي بإنشاء 1000 محطة لتموين السيارات بالغاز الطبيعي.

من جانبه أكد وزير التنمية المحلية، أن هناك تكليفات واضحة للمحافظين بتيسير إجراءات الحصول على تراخيص المحطات، وهناك بالفعل محطات جاهزة للإفتتاح حالياً في الأقصر على سبيل المثال.

وأوضح محمود شعراوي، أنه بالنسبة لأماكن تخريد السيارات المتقادمة، فقد تم تجهيز 154 موقعاً حتى الآن، وهناك لجان متخصصة ستمر عليها، للتأكد من صلاحيتها.

وكلف مدبولي، بسرعة الإنتهاء من تجهيز مواقع التخريد، والتنسيق بين الوزارات المعنية، حيث سيتم التفعيل قريباً للمبادرة، وسيتم إرسال رسائل للمستفيدين بالمشروع للذهاب إلى المكان الخاص بالتخريد، وتسليم سياراتهم قبل استلام السيارات الجديدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى