سياحة وطيرانطب وصحة

الفلبين تمدد الحظر المفروض على دخول القادمين إليها من 30 دولة

قررت السلطات الفلبينية تمديد الحظر المفروض على دخول القادمين إليها من أكثر من 30 دولة توجد فيها سلالة أكثر عدوى من فيروس كورونا، وجاء ضمنها 3 دول عربية.

وقال المتحدث الرئاسي الفلبيني، هاري روك، إن الحظر كان من المفترض أن ينتهي أمس الجمعة، لكنه سوف يظل ساريا الآن حتى نهاية الشهر الجاري “للحد من انتشار السلالة المتحورة في البلاد”.

وحدد البيان الدول التي سوف يتم حظر دخول المسافرين منها وهي: بريطانيا، الدنمارك، أيرلندا، اليابان، أستراليا، إسرائيل، هولندا، الصين، هونغ كونغ، سويسرا، فرنسا، ألمانيا، أيسلندا، إيطاليا، لبنان، سنغافورة، السويد، كوريا الجنوبية، جنوب إفريقيا، كندا، إسبانيا، الولايات المتحدة، البرتغال، الهند، فنلندا، النرويج، الأردن، البرازيل، النمسا، باكستان، جامايكا، لوكسمبورج، عمان”.

وسوف يتم السماح للفلبينيين من هذه الدول بالعودة إلى بلادهم، ولكن سيتعين عليهم الخضوع لحجر صحي صارم لمدة 14 يوما في منشأة حتى لو كانون يحملون شهادة اختبار تفاعل البوليميريز المتسلل العكسي “أر تي -بي سي أر ” للكشف عن الفيروس سلبية.

وجاء تمديد حظر الدخول بعد أن أكدت السلطات الصحية أنه تم العثور على وكيل عقارات فلبيني يبلغ من العمر 29 عاما مصابا بالسلالة الجديدة.

في سياق متصل، كشف الدكتور تادروس أدهانوم، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية عن إبلاغه بظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا في اليابان.

وأضاف مدير منظمة الصحة العالمية في مؤتمر صحفي بمقر المنظمة مساء يوم الاثنين الماضي، “كلما انتقل الفيروس كلما كان احتمال تغيره مرتفع”.

وبحسب موقع المنظمة، حذر تادروس من أنه مع انتشار العدوى السريع للسلالات الجديدة فيثقل كاهل المستشفيات للغاية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى