صناعةنقل وسيارات

صناعة السيارات في بريطانيا تواجه ثاني أكبر تراجع خلال 4 عقود

تراجع إنتاج قطاع صناعة السيارات في بريطانيا خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بنسبة 1.4%، وسط تحذيرات من تبعات عدم التوصل لاتفاق “بريكست” مفيد لقطاع السيارات في البلاد.
وأظهرت بيانات رابطة مصنعي وتجار السيارات في بريطانيا، اليوم الأربعاء، تراجع الإنتاج في الأسواق المحلية بنسبة 10.4 في المائة في حين ارتفعت الصادرات بهامش 0.3%، بحسب ما ذكرته صحيفة “الاقتصادية” السعودية.
ولفتت الصحيفة إلى أن الإنتاج تراجع خلال هذا العام بنسبة 31 في المائة حيث انخفض بأكثر من 380 ألف وحدة خلال 2020، بينما تفسر الرابطة ذلك بأن “قطاع السيارات في طريقه لإنتاج أقل من مليون سيارة هذا العام لتصبح هذه ثاني مرة يحدث فيها ذلك منذ مطلع الثمانينيات”.
وتقول رابطة مصنعي وتجار السيارات في بريطانيا، إن 85 في المائة من السيارات التي تم إنتاجها في نوفمبر الماضي كانت بغرض التصدير، بينما قال المدير التنفيذي للرابطة مايك هاويس: “تسجيل تراجع آخر في إنتاج السيارات يمثل مصدر قلق، لكنه ليس مقلقا مثل كابوس العام الجديد الذي سيواجه قطاع السيارات إذا لم يتم التوصل لاتفاق بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي “بريكست” وأثر ذلك على قطاع السيارات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى