اتصالات وتكنولوجياجرائم

أمريكا تتهم قراصنة روس باختراق شبكات حكومات محلية

زعمت وكالات حكومية أمريكية يوم الخميس، أن قراصنة مدعومين من روسيا حاولوا اختراق شبكات كمبيوتر تابعة لحكومات محلية، ونجحوا في محاولتين.
وقال مكتب التحقيقات الفيدرالي ووزارة الأمن الداخلي إن مجموعة روسية يطلق عليها الباحثون اسم Berserk Bear أو Dragonfly، استهدفت العشرات من حكومات الولايات والحكومات المحلية والقبلية والإقليمية، وشبكات الطيران.
ولفتت الجهتان الأمنيتان إلى أنه “منذ سبتمبر 2020 على الأقل، نفذت جهة ترعاها الدولة الروسية حملة ضد مجموعة متنوعة من الأهداف الأمريكية”.
وأضافتا أن المتسللين نجحوا في اختراق عدد غير محدد من الشبكات، وسرقوا بيانات من شبكتين اثنتين.
ولم يتم الكشف عن أسماء الحكومات المحلية المستهدفة، كما لم يقدم مكتب التحقيقات الفدرالي مزيدا من التفاصيل لكنه قال إنه “يسلط الضوء على سلوك روسيا الشائن”.
جدير بالذكر أن روسيا كانت قد نفت مرارا أي علاقة لها بالهجمات السيبرانية أو محاولات التدخل في الانتخابات في دول أخرى، مشيرة إلى أن الاتهامات الموجهة إلى موسكو بهذا الصدد لا أساس لها.
كما أشارت الخارجية الروسية إلى أن الدول الغربية لم تقدم أي أدلة تثبت مزاعمها بضلوع موسكو في الأنشطة الخبيثة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى