جرائمخاصنفط وطاقة

نزاع بين شركتي نفط إمارتيتين بسبب تزوير فواتير بالملايين

قدمت شركة “الخليج لتوزيع البترول”، وهي جزء من مجموعة الفجيرة الوطنية شكوى للشرطة الإماراتية بحق “غلف بتروكيم” بسبب تزوير فواتير.. وقالت الشركة في بيان أصدرته في وقت متأخر أمس إنها تقدمت بشكواها إلى شرطة الحمرية بالشارقة في سبتمبر الماضي، قالت فيها إن “غلف بتروكيم” أصدرت عقودا وفواتير زائفة إلى بنوك وبيوت تمويل يُفهم منها أن “الخليج لتوزيع البترول” مدينة لها بأموال نظير منتجات بترولية.
وقالت وكالة رويترز إن “غلف بتروكيم” وهي وحدة لشركة “جي بي غلوبال” لم ترد على طلبات منها للإيضاح.
كذلك امتنعت شرطة الحمرية عن التعليق بخصوص الشكوى.
ونقلت الوكالة عن مصدرين مطلعين لم يرغبا بذكر اسميهما أن “الوثائق المزيفة جعلت الخليج لتوزيع البترول تبدو كأنها مدينة لغلف بتروكيم بأكثر من 40 مليون دولار”، وأشارت الوكالة أنه لم يتسن التحقق من الرقم المشار إليه ولا من الوثائق.
وقالت “الخليج لتوزيع البترول” في بيانها إنها أبلغت الشركات والبنوك المعنية بالدعوى أنها لم تتسلم عقود التوريد المزعومة وأنه ليست عليها أي ديون قائمة لـ “غلف بتروكيم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى