طب وصحةخاص

دراسة هندية: الإصابات بكورونا في البلاد تزيد 10 مرات عن الأرقام الرسمية

نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن دراسة هندية أن إحصاءات طبية بينت أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في البلاد، تزيد عشر مرات عن الأرقام الرسمية التي تشير إلى إصابة 6 ملايين شخص.
ونقلت السلطات الطبية الهندية المسؤولة عن إدارة وباء كوفيد-19 الثلاثاء عن دراسة وطنية تستند إلى التحاليل المصلية التي تقيس الأجسام المضادة أن أكثر من 60 مليون هندي قد يكونوا أصيبوا بالفيروس.
بينما الأرقام الرسمية تقول إن نحو 6.1 مليون هندي مصابون بالفيروس من أصل 1.3 مليار نسمة، ووفقا لذلك تكون الهند ثانية بلدان العالم بعد الولايات المتحدة من حيث عدد الإصابات.
وأظهرت تحاليل الدم التي أجريت لـ29 ألف شخص في 21 ولاية هندية بين منتصف أغسطس ومنتصف سبتمبر أن عدد المصابين قد يكون أكبر من ذلك بكثير.
وحسب ما ذكر المدير العام للمجلس الهندي للبحث الطبي بلرام باغافا في مؤتمر صحفي في وزارة الصحة فإن “الاستنتاج الرئيسي لتحاليل المصل هذه أن واحدا من كل 15 فردا فوق سن العاشرة تعرض في أغسطس” للفيروس.
وأظهرت النتائج أن التعرض للفيروس كان أعلى بين الذين شملتهم الدراسة في أحياء المدن الفقيرة وبنسبة (15,6%)، بينما كانت النسبة في المناطق الحضرية الأخرى 8.2%، وفي المناطق بلغت 4.4%.
يذكر أن الهند رفعت تدريجيا إجراءات الاحتواء الصارمة التي فرضتها في آذار في محاولة لإنقاذ الاقتصاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى