نفط وطاقة

اكتشاف تركيا للغاز الطبيعي في البحر الأسود يوفر عليها 21 مليار دولار

أظهرت بيانات شركة أبحاث مستقلة، أن اكتشاف تركيا للغاز الطبيعي في البحر الأسود، سيساهم في تخفيض وارداتها بقيمة 21 مليار دولار.. وبحسب بيانات شركة “ريستاد إينيرجي” للأبحاث (مقرها النرويج)، فإن “حجم احتياطيات حقل “صقاريا” للغاز الطبيعي في البحر الأسود، قد يتجاوز مستقبلاً 320 مليار متر مكعب، وهو مؤشر أولي عن الحجم الإحتياطي بحسب ما أعلنت عنه أنقرة”.
ومن المتوقع بحسب حجم الاحتياطيات الحالي لحقل الغاز المذكور، استخراج 2.5 – 20 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي، سنوياً.
وأفادت “ريستاد إينيرجي” أن بدء الإنتاج في حقل صقاريا، سيوفر على تركيا تكاليف الواردات، بحيث ستنخفض وارداتها 21 مليار دولار تقريباً.
وأشارت إلى أن الاكتشاف التركي للغاز الطبيعي في البحر الأسود، سيعزز من قوة تركيا في مفاوضات عقود استيراد الغاز الطبيعي من بلدان أخرى.
وفي سياق متواصل، أفادت شركة الأبحاث المذكورة، أن البحر الأسود لم يشهد حتى الآن اكتشافات كبيرة للغاز الطبيعي عبر الحفر في المياه العميقة، ما أدى إلى إيقاف شركات التنقيب أنشطتها في المنطقة.
وشددت على أن الاكتشاف التركي للغاز الطبيعي في البحر الأسود والبدء باستخراجه، سيثير اهتمام شركات التنقيب العالمية لاستئناف أنشطتها هناك.
ودخلت تركيا نادي منتجي الغاز عالميا، مع إعلانها في أغسطس/آب الماضي، كشفا ضخما للغاز الطبيعي في مياه البحر الأسود، وسط آمال تحدو البلاد للكشف عن احتياطات إضافية في مياه البحر المتوسط.
تصريحات الرئيس رجب طيب أردوغان، في مؤتمر صحفي، أشارت أن الكشف هو الأكبر في تاريخ تركيا حتى الآن، بإجمالي 320 مليار متر مكعب، فاتحا الباب أمام تحقيق اكتشافات أخرى في المنطقة.
ويرتقب أن يكون لدخول حقل الغاز التركي على خط الإنتاج، أثر كبير على واردات البلاد من مصادر الطاقة التقليدية، خاصة الغاز الطبيعي المخصص لتوليد الطاقة واحتياجات المصانع والمنازل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق