نفط وطاقة

%6.6 خسائر أسبوعية لعقود برنت و6.1% للخام الأمريكي

سجلت أسعار النفط الخام أول خسارة أسبوعية متتالية لها منذ الأسبوع المنتهي في 19أبريل الماضي وذلك مع نهاية جلسات التداول بالأسواق الآجلة أول أمس الجمعة، حيث إنخفضت أنشطة عقود خام القياس العالمي برنت تسليم شهر نوفمبر 2020 بمقدار 6.6%مقارنة بنهاية الأسبوع الماضي كنا إنخفضت عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم شهر أكتوبر6.1%.
وأنهي خام القياس العالمي برنت الجلسة أول أمس الجمعة، عند 39.83دولار للبرميل منخفضا بمقدار 23 سنتا أو ما يوازي 0.6%، وسجل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 37.33 دولار للبرميل مرتفعا بمقدار 3 سنتات أو ما يوازي 0.2%.
وتأثرت أسعار النفط الخام بشكل سلبي بتوقعات المستثمرين استمرار تخمة فى المعروض العالمى، إذا زاد ضعف الطلب فى ظل تنامى حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وايضا بدء تعافي إنتاج الولايات المتحدة الأمريكية من النفط الخام عقب التراجع القياسي الذي شهده بسبب الإعصار لارا.
وتسببت زيادة مفاجئة في مخزونات الخام الأمريكية في التأثير سلباً على المعنويات التي تعاني بالفعل في ظل تآكل الطلب على الوقود مع استمرار جائحة كورونا وفي الولايات المتحدة، ارتفعت المخزونات الأسبوع الماضي على عكس التوقعات، إذ عادت مصافي التكرير ببطء إلى العمليات بعد إغلاق مواقع الإنتاج بسبب عواصف في خليج المكسيك ومنطقة أوسع نطاقا، وارتفعت مخزونات الخام في الولايات المتحدة مليوني برميل مقارنة مع توقعات بانخفاضها 1.3 مليون برميل في استطلاع للرأي أجرته رويترز.
وفي مؤشر سلبي آخر، بدأ المتعاملون يحجزون ناقلات لتخزين النفط الخام والديزل، في ظل تعثر التعافي الاقتصادي مع استمرار جائحة كوفيد-19 بلا هوادة.
وتخفض تحالف أوبك بلس، الإنتاج حاليا بنحو 7.7 مليون برميل يوميا حتى ديسمبر لدعم الأسعار مع تقوض الطلب بفعل أزمة فيروس كورونا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق