تجارة واستثمارالأخبارخاص

‏”مجلس دول الآسيان والبحرين” يشارك في فعاليات اللقاء ‏الثنائي “البحريني-التايلاندي” الأول

الشيخ دعيج: الحرص متبادل لدى البلدين على تطوير التعاون ‏التجاري والارتقاء به‏

فريال ناس: الظروف الاستثنائية الراهنة أدعى لتعزيز العلاقات ‏مع الأصدقاء في تايلاند

شارك “مجلس دول الآسيان والبحرين” في فعاليات اللقاء الثنائي البحريني-التايلاندي ‏الأول، والذي عقد “عن بعد” عبر منصة فيكسما (‏VIXMA‏).. وألقت سيدة الأعمال ‏فريال بنت عبد الله ناس نائب رئيس “مجلس دول الآسيان والبحرين” ورئيس لجنة ‏تايلاند كلمة في اللقاء نيابة عن المجلس رحبت خلالها بالمشاركين من البلدين الصديقين، ‏وأكدت على دور المجلس في تفعيل العلاقات البحرينية التايلاندية مشيرة في هذا الصدد ‏إلى الزيارات المتبادلة والعلاقات الطيبة بين الجانبين، والتي توجت بتوقيع مذكرة تفاهم ‏مع “النادي التايلاندي” في البحرين ‏على هامش فعاليات معرض “‏Thai Expo‏” الذي ‏افتتحه صاحب السمو الملكي الأمير ‏خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر يوم ‏‏11 سبتمبر 2019م بفندق الخليج.‏
‏ وأكدت ناس على أهمية دعم وتطوير التعاون الاستثماري بين البلدين الصديقين ‏وخاصة في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم حاليا بسبب جائحة ‏كورونا، كما أكدت على أهمية خلق فرص جديدة للتبادل التجاري والشراكة الحقيقية بين ‏الشركات في كلا البلدين على مستوى العديد من القطاعات الاقتصادية بما في ذلك ‏الصناعات الخفيفة واليدوية والسياحة وتجارة التجزئة والأغذية وغيرها.. مشيرا إلى ‏أهمية تبادل المعلومات التجارية وقواعد البيانات المتعلقة بالتجارة والاستثمار لتسهيل ‏عملية التبادل التجاري وخلق شراكات جديدة بين القطاع الخاص في البلدين.‏
وفي تعليقه على الفعالية.. قال سعادة الشيخ دعيج بن عيسى آل خليفة رئيس “مجلس ‏دول الآسيان والبحرين” أن الفعالية قد أتاحت لأصحاب الأعمال البحرينيين الالتقاء ‏افتراضياً مع نظرائهم التايلانديين، حيث تواجد ممثلين من شركات تايلاندية في عدد من ‏الأنشطة التجارية منها الأغذية العضوية، الصحة، التجميل، وتجهيزات الفنادق.. وقد ‏دعونا جميع أعضاء المجلس للحضور والحرص على الاستفادة من مثل هذه الفعاليات ‏في تطوير تجاراتهم واستثمارتهم.‏
‏ وأشار إلى أن المجال الاقتصادي يشكل أحد أوجه التعاون المتميزة بين مملكة البحرين ‏ومملكة تايلاند الصديقة، وأن هناك حرصا متبادلا لدى البلدين على تطوير هذا التعاون ‏والارتقاء به إلى آفاق تخدم المصالح المشتركة وتسهم في تعزيز العلاقات الوطيدة ‏القائمة بالفعل‎.‎‏. مؤكدا على رغبة القطاع الخاص البحريني بتنمية حجم التبادل التجاري ‏والتعاون الاقتصادي مع نظيره التايلاندي، مشيرا إلى أن العالم يمر حاليا بحالة ركود ‏اقتصادي نتيجة جائحة كورونا، والتحديات الجديدة التي فرضتها المرحلة الراهنة، ومن ‏الضروري التغلب على هذه التحديات والاستفادة من الفرص خصوصاً عبر تبني آخر ‏تطورات التكنولوجيا.‏
‏ وقد شارك في اللقاء سعادة سفير مملكة البحرين لدى مملكة تايلاند أحمد عبدالله ‏الهاجري، كما شارك سعادة السفير التايلاندي في البحرين وعدد من طاقم السفارة.‏
وتأسس “مجلس دول الآسيان والبحرين” في العام 2017م، ويهدف إلى التعريف ‏بفرص الاستثمار المتاحة في المملكة، والعمل ‏على ‏خلق شراكات اقتصادية مثمرة بين ‏الجانبين.‏. وتقوية علاقات الصداقة والتفاهم بين الشعب البحريني وشعوب الآسيان ‏وتطوير ‏العلاقات ‏التجارية والاقتصادية والتجارية والسياحية والثقافية، تعزيز العلاقات ‏المتبادلة لما فيه منفعة البحرين ودول ‏الآسيان وزيادة ‏حجم التبادل ‏التجاري، تشجيع ‏علاقات التعاون بين البحرين وهذه البلدان في ‏المجالات الاقتصادية والتجارية على وجه ‏الخصوص.‏
ويضم مجلس الآسيان عشرة دول آسيوية هي (إندونيسيا، ماليزيا، سنغافورة، ‏بروناي، ‏ميانمار، تايلاند، ‏كمبوديا، لاوس، فيتنام، والفلبين).‏

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى