مجتمع الأعمال

‏”سيدات الأعمال البحرينية” تنظم ورشة عمل تعريفية عن المناقصات والمزايدات

تحت رعاية وبحضور الوزير باسم الحمر

جناحي: نشجع عضوات الجمعية لخوض غمار التنافس الاقتصادي في السوق

‏ تنظم اللجنة الثقافية فى جمعية سيدات الأعمال البحرينية غدا الأحد الموافق 6 يناير ‏‏2019 ورشة عمل تعريفية عن المناقصات والمزايدات تحت رعاية كريمة من سعادة ‏المهندس باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان، رئيس مجلس المناقصات والمزايدات ‏وذلك بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة البحرين ومجلس المناقصات والمزايدات ‏البحريني.‏
‏ تقام الفعالية فى قاعة المجلس فى بيت التجار بالعاصمة فى تمام الساعة 9.30 ‏صباحا حتى 2 ظهرا.. وتشل شرحا مفصلا لأعمال مجلس المناقصات والمزايدات ‏من قبل المختصين بالمجلس وممثلو الإدارات الفنية والقانونية والإجرائية، كما سيتم ‏عرض المشتريات الحكومية المخصصة للمؤسسات المتوسطة والصغيرة والمتناهية ‏الصغر، يسبق الشرح كلمة لكل من رئيسة جمعية سيدات الأعمال أحلام جناحي، ‏ورئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين السيد سمير ناس، وكلمة لمعالي وزير الإسكان ‏السيد باسم الحمر بصفته رئيسا لمجلس المناقصات والمزايدات البحريني.‏
‏ وفى هذا الصدد صرحت السيدة مريم العريض رئيس اللجنة الثقافية بأهمية مشاركة ‏سيدات الأعمال البحرينيات بفاعلية ونشاط فى سوق العمل والمنافسة فى مشاريع ‏الدولة والتي يتم طرحها عن طريق مجلس المناقصات والمزايدات، ومن هذا المنطلق ‏راودت فكرة تشجيع سيدات الأعمال وتعريفهن بكيفية دخول المعترك الاقتصادي ‏إدارة الجمعية وخاصة أعضاء اللجنة الثقافية بالجمعية، وكذلك السعي دائما لدفعهن ‏إلى مواجهة تحديات السوق في ظل التطورات المستمرة على صعيد القوانين والرسوم ‏بالبحرين.‏
‏ وأشادت العريض بمجلس المناقصات والمزايدات البحريني وبدوره في دعم الحركة ‏التجارية والاقتصادية في السوق البحريني، وقالت بأن المجلس امتاز عبر السنين ‏بالشفافية والنزاهة فى معايير تقييم وترسيات المناقصات المطروحة. ‏
‏ من جهتها أشادت رئيسة جمعية سيدات الأعمال البحرينية السيدة احلام جناحي ‏بفكرة الورشة وحرص اللجنة الثقافية بالجمعية على نشر الوعي التجاري بين سيدات ‏الأعمال للاستفادة من الفرص الحقيقية المتاحة في السوق بشكل عملي، وقالت جناحي ‏أن الجمعية تدعم دور المرأة البحرينية فى بحثها الدائم عن طرق وسبل لتحسين ‏الأوضاع الاقتصادية، وتؤكد تشجيعها لسيدات الأعمال لخوض تجربة المنافسة بشكل ‏رسمي من خلال المناقصات والمزايدات التى يطرحها ويشرف عليها المجلس، مشيدة ‏بالنزاهة والشفافية التي تتمتع بها أعمال مجلس المناقصات والمزايدات البحريني.‏
‏ كما أكدت رئيسة جمعية سيدات الأعمال البحرينية على أهمية نشر الوعي لدى ‏اصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وتشجيع سيدات الأعمال من الاستفادة من ‏كل ما تتيحه مملكة البحرين من تسهيلات متمنية ان يكون عام 2019 عام جديد يملؤه ‏الخير للجميع‎.‎
يذكر أن مجلس المناقصات والمزايدات البحريني قد تأسس في عام 2002 ، كهيئة ‏مستقلة مكلفة لحماية المال العام ومنع تأثيرالمصالح الشخصية على إجراءات ‏المناقصات‎.‎‏. وعلى مدى 15 عامًا، بنى المجلس علاقات وطيدة مع الجهات الحكومية ‏المتصرفة، ومع المقاولين والموردين المحليين والدوليين‎.‎
ووفقا لإحصائيات عام 2017 بلغ عدد المناقصات التى أشرف عليها المجلس نحو ‏‏1892 مناقصة متنوعة في شتى مجالات الاقتصاد بقيمة إجمالية تقدر بنحو ‏‎3,748,024,245 ‎‏ دينار بحريني.‏

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق