خاصمجتمع الأعمال

‏”سيدات الأعمال البحرينية” تبحث تنشيط التعاون مع جمعية تجار ثاتاي الهندية

جناحي: العلاقات الاقتصادية مع التجار الهنود في البحرين تمتد لأكثر من 200 ‏عام

ثاكر: المنامة نموذج للتعايش.. وعلاقات التجار البحرينيين والهنود تاريخية‏

كافالاني: خطة لضخ 4 ملايين دولار في البحرين تشمل تطوير المعبد الهندوسي ‏كوجهة سياحية دينية

‏ استقبلت رئيسة جمعية سيدات الأعمال البحرينية السيدة أحلام جناحي وعدد من ‏أعضاء مجلس الإدارة السيد بوب ثاكر رئيس جمعية تجار ثاتاي الهندوس ‏THMC‏ ‏ونائب الرئيس السيد موكيش كافالاني مؤخرا في مقر الجمعية.. في إطار حرص ‏الجمعية على تفعيل مذكرات التفاهم التي تربطها بالجمعيات والتنظيمات التجارية ‏الصديقة في البحرين بما يخدم عضوات الجمعية ويسهم في تطوير تجارتهن.‏
‏ وقد شهد اللقاء نقاشا إيجابيا حول مختلف مجالات التعاون في القطاع التجاري ‏والاستثماري بين منتسبي الجانبين، بالإضافة إلى تنشيط عقد ورش عمل وندوات ‏مشتركة.. وبحث سبل الاستثمار بما يخدم الاقتصاد الوطني البحريني.‏
‏ وقدمت السيدة جناحي نسخة من كتاب الذكرى العشرين على تأسيس الجمعية للسيد ‏بوب ثاكر، وأشادت بأعضاء‎ THMC ‎ومساهمتهم الفعالة لسنوات في تنمية وتطوير ‏الاقتصاد البحريني والعلاقات القوية التي يتمتعون بها مع رجال الأعمال البحرينيين ‏لأكثر من 200 عام‎.‎
‎ ‎وهنأ السيد ثاكر رئيسة الجمعية السيدة أحلام جناحي ومجلس الإدارة على مرور 20 ‏عاما من النجاح والعمل والجهد المثمر في قيادة المجتمع النسائي التجاري في ‏البحرين، وجهود الجمعية البارزة في تشجيع ودعم رائدات الأعمال في البحرين.. ‏مشيدا بالبحرين كوجهة استثمارية وحضارية للتجار الهنود ونموذجا للتسامح ‏الاجتماعي والديني والتحضر الثقافي، منوها إلى العلاقات التاريخية التي تربط بين ‏التجار البحرينيين والهنود على مدار التاريخ.‏
وبهذه المناسبة أعربت سيدة الأعمال أحلام جناحي عن سعادتها بهذه الزيارة ‏واعتبرتها ‏خطوة إيجابية جدا ‏لمد جسور التعاون مع قطاعات اقتصادية مهمة ومؤثرة ‏في السوق، ‏مشيرة إلى أنها خطوة مهمة في سبيل تعزيز وضع الجمعية وعلاقاتها ‏بالجمعيات ‏والمؤسسات الصديقة ذات الاهتمامات المشتركة، وقالت إن هذه العلاقات ‏يمكن أن ينتج ‏عنها خطوات بناءة وإيجابية في سبيل تعزيز العلاقات التجارية بين ‏سيدات الأعمال ‏ورجال الأعمال الهنود منتسبي الجمعية، وتطوير دور المشروعات ‏المشتركة في خدمة ‏الاقتصاد الوطني.‏
‏ من جانبه أطلع نائب الرئيس السيد كافالاني مجلس إدارة‎ ‎جمعية سيدات الأعمال‎ ‎على ‏مشروع إعادة تطوير‎ THMC ‎بقيمة 4 ملايين دولار أمريكي‎.‎‏. ويشمل تطويرا شاملا ‏للمعبد الهندوسي في البحرين باعتباره مزارا سياحيا وتاريخيا يدلل بقوة على التسامح ‏الديني والاجتماعي في مملكة البحرين تحت راية جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ‏حفظه الله ورعاه.. ويؤكد على أن المنامة عاصمة للتسامح الديني في الشرق الأوسط ‏والعالم.‏
‏ وقد أثنى عضوات الجمعية على المشروع باعتباره مشروعا ثقافيا سياحيا واقتصاديا ‏أيضا حيث ستستفيد الشركات البحرينية من هذه الأعمال.‏
وكانت كلا من «جمعية سيدات الأعمال البحرينية» و«جمعية تجار ثاتاي هندو» ‏في ‏البحرينقد وقعتا اتفاقية تعاون في مايو 2019 بهدف إنجاز الأهداف الاقتصادية ‏المشتركة المنصوص ‏عليها في برامج عمل كلتا الجهتين، وتطوير الأعمال بما يخدم ‏الاقتصاد الوطني ‏والأعضاء في كل منهما وفقا للقوانين المنظمة لعمل الجهتين، ‏وتعتبر الاتفاقية خطوة مهمة في سبيل تعزيز العلاقات الاقتصادية بين سيدات ‏الأعمال ‏البحرينيات من جهة والقطاع الخاص الهندي من جهة أخرى في ظل التقارب ‏السياسي ‏والاجتماعي والثقافي المميز بين البلدين الصديقين.‏

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى