البورصة وأسواق العملات

وول ستريت تغلق دون تغير يذكر مع تسجيل مكاسب أسبوعية كبيرة

لم يطرأ تغير يذكر على الأسهم الأمريكية الجمعة في نهاية أسبوع قوي، إذ اقترب صار المرشح الديمقراطي جو بايدن أكثر قربا من الفوز في انتخابات الرئاسة، في حين ألقى تقرير الوظائف الشهري الضوء على العقبات التي لا تزال تواجه الاقتصاد.
وسجلت المؤشرات الرئيسية الثلاثة أفضل مكاسبها بالنسبة المئوية منذ أبريل، إذ انحسرت المخاوف من إمكانية تشديد بايدن القواعد التنظيمية على الشركات الأمريكية، وذلك في ظل احتمالات عدم استئثار أي من الحزبين بالكونغرس.
وهبط المؤشر داو جونز الصناعي 66.78 نقطة، بما يعادل 0.24%، إلى 28323.4 نقطة، وأغلق المؤشر ستاندرد آند بورز 500 على تراجع 1.01 نقطة، أو 0.03%، إلى 3509.44 نقطة، وزاد المؤشر ناسداك المجمع 4.3 نقطة، أو 0.04%، إلى 11895.23 نقطة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى