الأخبارتجارة واستثمارخاص

أمير سعودي يتعرض لهجوم وسائل إعلام تركية.. بسبب المقاطعة

قال الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد بن عبد العزيز إنه يتعرض لهجوم من قبل وسائل الإعلام التركية بسبب دعوته لمقاطعة المنتجات التركية.
وأضاف الأمير السعودي، وهو شاعر معروف، لكنه لا يتقلد أي منصب رسمي حاليا، في سلسلة تغريدات على “تويتر”: “تركيا بلد كبير ولا أتمنى لشعبه إلا الخير.. مشكلتي ومشكلة السعوديين الذين يدعون لنفس ما دعوت له من مقاطعة هي مع أردوغان الذي تجاوزت صفاقاته وتصريحاته المسيئة تجاه بلادنا كل حد”.

وأوضح: “أقل رد على سياسات أردوغان وتصريحاته المسيئة لبلادنا هو تفعيل المقاطعة للمنتجات التركية إلى أن يكف عن أفعاله.. هذه حملة شعبية تصرف فيها السعوديون بفطرة وحب مشهود ومعهود لوطنهم أثبتته المواقف، وتثبته”.
​وتابع: “أكثر من صحيفة وقناة تلفزيونية في تركيا تهاجمني، وتتحدث عني وكأني أنا السبب في الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع التركية، ورغم تأييدي الكبير لها، إلا أنها حملة شعبية بدأت من سعوديين محبين لوطنهم، وأيدتهم فيها.. الحملة نتيجة، فبدلًا من الهجوم علي انظروا للسبب، وهو سياسات رئيسكم وإساءاته”.
وأثارت تصريحات للرئيس التركي، أدلى بها خلال زيارته الأخيرة إلى قطر، غضبا على مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، خاصة حديثه عن أن الجيش التركي الموجود في قاعدة عسكرية بالدوحة يحافظ على استقرار دول الخليج.
​ونتج عن ذلك عودة حملة مقاطعة المنتجات التركية في الأسواق السعودية، بجانب دعوات وقف الاستثمار السعودي في تركيا.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى