تجارة واستثمار

وزير الصناعة والتجارة والسياحة يجتمع بوزير التجارة الدولية البريطاني

أكد وزير الصناعة والتجارة والسياحة ان المملكة المتحدة شريك استثماري رئيس على المستوى العالمي، وان حجم العلاقات الاقتصادية تشهد نموا مطردا الذي جاء انعكاسا لحجم العلاقات التاريخية المتميزة بين البحرين وبريطانيا وذلك تحقيقا للرؤى الاستراتيجية المشتركة والطموحة بين الجانبين.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده وزير الصناعة والتجارة والسياحة سعادة السيد زايد بن راشد الزياني مع وزير التجارة الدولية البريطاني معالي السيد رانيل جيواردينا وذلك بحضور وكيل وزارة الصناعة والتجارة والسياحة الأستاذة ايمان احمد الدوسري ، والوكيل المساعد للتجارة المحلية والخارجية سعادة الشيخ حمد بن سلمان آل خليفة ، و العضو المنتدب بمجلس التنمية الاقتصادية السيد سيمون جالبين وعدد من كبار المسئولين في كلا الجانبين ،حيث يأتي هذا الاجتماع في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها معالي وزير التجارة الدولية إلى مملكة البحرين، ناقش خلاله الجانبان أطر التعاون الثنائي الاستثماري والفرص الجديدة لتوسيع نطاق الشراكة القائمة، بما يخدم التوجهات والرؤى الاستراتيجية والتنموية للبلدين الصديقين.

وخلال الاجتماع تم بحث عدد من الموضوعات موضع الاهتمام المشترك و السبل الكفيلة بتطوير و زيادة حجم الاستثمارات الثنائية والمرحلة المقبلة ، حيث أكد سعادة الوزير حرص مملكة البحرين على تعزيز أوجه التعاون الثنائي مع المملكة المتحدة في كافة المجالات لاسيما الاقتصادية منها، كما لفت إلى الدور الذي يمكن أن يلعبه القطاع الخاص في كلا البلدين الصديقين والذي يمكن ان يسهم بشكل كبير في تحقيق الأهداف المشتركة.

كما تطرق سعادة الوزير إلى البيئة الاستثمارية الملائمة التي تحضى بها مملكة البحرين والمبادرات التطويرية التي قامت بها الحكومة الموقرة لتسهيل جذب الاستثمارات المتنوعة، الامر الذي جعلها وجهة فضلى للكثير من المشاريع والاستثمارات العالمية التي تتخذ البحرين مقراً لأعمالها في المنطقة.

وتجدر الإشارة الى حجم العلاقات الثنائية التجارية بين البحرين وبريطانيا التي تزيد عن 200 عام ، تشهد تنوعا وارتفاعا ملحوظا ،حيث يبلغ إجمالي الاستثمار البريطاني الحالي في البحرين 550حوالي مليون دولار. خلال العام 2020.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى