أغذية وزراعة ومطاعمخاص

وزير الصناعة البحريني يجتمع برئيس “غرفة التجارة” لبحث تأمين الأمن الغذائي في رمضان

بناء على توجيهات صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر بشأن توفير الأمن الغذائي لمملكة البحرين وبالأخص في شهر رمضان المبارك، اجتمع وزير الصناعة والتجارة والسياحة سعادة السيد زايد بن راشد الزياني برئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة البحرين السيد سمير عبدالله ناس، بحضور عدد من كبار المسئولين في كلا الجانبين، للعمل على تنفيذ توجيهات سموه حفظه الله ورعاه بوضع الآليات الممكنة لضمان توفير السلع الغذائية وخصوصا مع اقتراب الشهر الفضيل، والوقوف على أية عقبات أو تحديات يواجها الأمن الغذائي، بالإضافة إلى جملة من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.
وفي هذا الإطار، تقدم وزير الصناعة والتجارة والسياحة سعادة السيد زايد بن راشد الزياني بالشكر الجزيل للدعم المستمر لصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه التي تلامس كافة الموضوعات دون استثناء وخصوصا تلك المتعلقة بالأمن الغذائي، وحرص سموه الكريم في توفير السلع الضرورية والأساسية و خصوصا مع اقتراب الشهر الفضيل، الأمر الذي يؤكد على الدوم متابعة سموه الدقيقة لكل ما يهم المواطن والمقيم على أرض مملكة البحرين الغالية، مؤكداً أن توجيهات سموه هي بمثابة بوصلة عمل يومية للمسئولين في الحكومة، كما اكد سعادة الوزير أن وزارة الصناعة والتجارة والسياحة حريصة في تنفيذ توجيهات سموه حفظه الله ورعاه و العمل بشكل متسق مع غرفة تجارة وصناعة البحرين بالإضافة إلى الجهات ذات العلاقة لضمان توفير السلع الغذائية الرئيسية للأسواق المحلية وضمان انسيابيتها ووصولها الى المستهلك دون عقبات او صعوبات، بالإضافة على وضع الخطط المستقبلية للتعامل مع إي ظرف استثنائي قد تمر به البلاد.
ومن جانبه أشاد رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة البحرين السيد سمير بن عبدالله ناس ، بتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله، للحكومة الموقرة بالتعاون مع مجلس إدارة غرفة البحرين في كل ما من شأنه تحريك عجلة النمو الاقتصادي، ودعم القطاع التجاري والصناعي لمواصلة مسيرة النماء والإزدهار التي تعيشها البحرين على مختلف الأصعدة، معرباً عن خالص شكره وتقديره لسموه على رعايته ومتابعته الحثيثة لكافة المجالات والقطاعات بالمملكة ، معبرا عن حرص غرفة البحرين واهتمامها بالعمل على تنفيذ توجيهات صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر، بشأن تعزيز منظومة الأمن الغذائي بالبلاد وضمان تدفق السلع الرئيسية بالأسواق خلال الفترة المقبلة، مؤكداً أن الغرفة عملت على ضمان استمرار الإمدادات من السلع الرئيسة الغذائية إلى السوق المحلي، منوهاً بأهمية التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص لتعزيز الاستثمار في القطاعات الغذائية خلال الفترة المقبلة لتوفير أمن غذائي نسبي للبلاد لمجابهة كافة الظروف والتحديات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى