نقل وسياراتبنوك وتأمين

وزارة المالية تعفى الجسر العربى من الجمارك والضرائب للخط الملاحى “شرم الشيخ ـــ الغردقة”

أعفت وزارة المالية مؤسسة الجسر العربى من الضرائب الرسوم الجمركية على رحلاتها من شرم الشيخ إلى الغردقة والعكس، فى إطار دعم الشركة وزيادة نشاطها، بحسب تصريحات وزير النقل، كامل الوزير.
أضاف الوزير أنه تم عمل التنسيق اللازم مع وزارة المالية، ومحافظتى «البحر الأحمر، وجنوب سيناء»، لتذليل العقبات أمام الشركة، لافتا إلى أنها تطلق أولى رحلاتها من شرم الشيخ إلى الغردقة والعكس، بداية من يوم السبت المقبل، بمشاركته وحضور لقيادة الكيان.
قال مصدر مسئول بالشركة، إنه قبل تدخل وزير النقل وحل المشكلة مع «المالية»، كانت ملزمة بسداد 3 ملايين جنيه، تتمثل فى رسوم وضرائب مفروضة على الخط الملاحى، لافتًا إلى أن الرسوم، كانت السبب الرئيسى فى تأخر إطلاق الخدمة التى كان مقر أن تبدأ فى نوفمبر الماضى، بعدد 6 رحلات أسبوعية.
لفت إلى أن جمارك ميناء الغردقة تلقت مؤخرا، تعليمات بإعفاء السفينة «كوين نفرتيتي» التابعة لشركة الجسر العربى من الرسوم والضرائب، تفعيلا لاتفاقية الشراكة بين دول «مصر، والأردن، والعراق، التى تم توقيعها فى عهد وزير النقل الأسبق سليمان متولى، والتى تنص على إعفاء السفن الرافعة لعلم أجنبى والعاملة بين مدينتين مصريتين من الرسوم والضرائب.
الشركة تستخدم فى رحلاتها بين شرم الشيخ والغردقة، سفينة «كوين نفرتيتي»، وتعتبر من أسرع بواخر الجسر العربى، وتحتوى على 580 مقعدًا، وتسع إلى 130 سيارة، و6 باصات، فضلا عن احتوائها لأماكن ترفيهية.
كانت شركة الجسر العربى قد حددت فى وقت سابق سعر تذكرة الخط الجديد فى الرحلة الواحدة ذهاب وعودة بقيمة 1100 جنيه للمصريين، فيما بلغت سعر التذكرة للاتجاه الواحد 700 جنيه، و1100 جنيه للسيارة الملاكى فى الذهاب فقط، و2000 جنيه ذهاب وعودة، فيما بلغت سعر التذكرة للأجانب بقيمة 110 دولارات فى الاتجاهين.
من المقرر أن تمنح الشركة تخفيضات فى الأسعار المذكورة سلفا للرحلات بنسبة %15 بمناسبة انطلاق خدمة النقل السياحى المميز بين المدينتين، وبمناسبة أعياد الكريسماس، واستمرار التخفيضات حتى نهاية شهر يناير المقبل.
أشار مصدر من شركة الجسر العربى إلى أن رحلة الباخرة تقطع المسافة بين شرم والغردقة فى ساعتين، فضلا عن أن قيمة التذكرة منخفضة مقارنة بأسعار الطيران.
تأسست شركة الجسر العربى للملاحة البحرية 1985، من جانب حكومات دول:«مصر، والعراق، والأردن» يقع المقر الرئيسى للشركة فى العقب ولها أفرع فى عمان والقاهرة ومكاتب فى «الإسكندرية، وجنوب سيناء، وبغداد، والكويت، وأبو ظبى، ومكة، والمدينة المنورة» وتمتلك %50 من أسهم الشركة العربية لإدارة السفن و%30 من الأكاديمية الأردنية للدراسات البحرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى