سياحة وطيرانخاص

وزارة الآثار المصرية تنفي ما أشيع عن حفر طريقين بهضبة الأهرام

أصدرت وزارة السياحة والآثار بيانا ردا على ما تم تداوله حول إنشاء طريقين بمنطقة هضبة الأهرامات الأثرية.
أكد أشرف محي الدين مدير عام منطقة آثار الهرم في بيان الوزارة ، أنه لا توجد أعمال حفر وإنشاء طرق داخل هضبة الأهرامات الأثرية على الإطلاق، وأن مشروع تطوير هضبة الأهرامات قد انتهى منذ عام 2019، وسيتم افتتاحه بداية عام 2021.
وأوضح أنه طبقا لمشروع التطوير سيتم تخصيص سيارات كهربائية صديقة للبيئة لنقل الزائرين، حيث سيمنع دخول الاتوبيسات السياحية في المنطقة الأثرية للمحافظة على البيئة العامة والآثار، ولن يسمح المجلس الأعلى للآثار بأية انشاءات تضر أو تتعدى على الأثر.
ونفى محي الدين صحة أي خبر يتداول عن شق طرق داخل منطقة الأهرامات الأثرية مؤكدا أنه لا توجد أية أعمال تتم داخل المنطقة الأثرية، وأية أعمال تتم خارج المنطقة الأثرية هي أعمال تمهيدية فقط، أما الطريق الآخر المشار إليه في الصور المتداولة والذي يتضمن وجود أشجار، فهو على أراضي مملوكة لأهالي خارج المنطقة الأثرية والأعمال به تمت تحت إشراف المجلس الأعلى للآثار.
وكانت وكالة رويترز قد نشرت الثلاثاء الماضي تقريرا عن مشروع شق طريقين يمران عبر هضبة الأهرام وهو ما أثار انتقادات وجهها مختصون في الآثار والبيئة، وكان نفس المشروع قد طرح في التسعينات وتم تعليقه بعد احتجاج اليونسكو.
ووفقا لما تضمنه التقرير فإن الأعمال تجري بشكل حثيث رغم اكتشاف تماثيل وآثار بمسار المشروع بحسب خبراء تحدثوا إلى رويترز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى