اتصالات وتكنولوجيا

“هواوي” و”جامعة أما” الدولية تطلقان “أكاديمية تقنية المعلومات والاتصالات” في البحرين

وقعت شركة “هواوي” وجامعة أما الدولية في البحرين (AMA) مذكرة تفاهم لإنشاء أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات. وسيسهم هذا التعاون في تنمية مواهب تقنية المعلومات والاتصالات في البحرين وبناء نظام إيكولوجي معزز يساعد في تحقيق التحول الرقمي الذي تطمح إليه المملكة.
وتأتي المذكرة في إطار التزام هواوي ببناء نظام ذكي ومتصل بالكامل لتقنية المعلومات والاتصالات، وتعزيز قدرات الشباب الموهوبين في جميع أنحاء مملكة البحرين في ظل التقديرات التي تشير إلى أن العالم سيعاني من نقص يصل إلى سبعة ملايين خبير في تقنية المعلومات والاتصالات على مدار الأعوام العشر القادمة، حيث تعتبر أكاديمية هواوي واحدة من إنجازات الشركة التي تهدف إلى جسر هذه الفجوة الرقمية.
وقال جاسون كاو، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي في البحرين: “هناك فجوة بين العرض والطلب على المواهب في عالم يعتمد على التكنولوجيا والحلول الرقمية بشكل متزايد. وتضع هواوي في مقدمة أولوياتها رعاية المواهب وبناء نظام إيكولوجي لتقنية المعلومات والاتصالات من أجل بناء مستقبل واعد أكثر اتصالاً يسهم في ازدهار المجتمع البحريني ونجاحه. ويسعدنا إطلاق أكاديمية هواوي الجديدة لتقنية المعلومات والاتصالات بالتعاون مع جامعة أما التي تعتبر أفضل شريك لنا لإنجاز هذا المشروع”.
من جانبه قال الدكتور جيرالدو سي تاليسيتش، القائم بأعمال رئيس جامعة أما: “تسعى كلية علوم الكمبيوتر في جامعتنا إلى توفير أعلى مستويات التعليم بما يواكب متطلبات المجتمع الرقمي. ولا شك أن شراكتنا مع هواوي سيمكننا من صياغة مناهج شاملة تزود طلابنا بالمهارة والمعرفة اللازمتين ليساهموا في بناء مستقبل البحرين الرقمي ويثبتوا حضورهم على المستوى الدولي كذلك”.
ويعتبر برنامج أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات 2.0 الذي تم إطلاقه في فبراير 2020 بداية مرحلة جديدة من تطوير النظام الإيكولوجي للمواهب. وستسعى هواوي إلى تعزيز التعاون مع جميع الأطراف الفاعلة في القطاع التكنولوجي وزيادة الاستثمارات وبناء نظام إيكولوجي مستدام وشامل للمواهب لدفع عجلة التحول الرقمي في مختلف القطاعات. كما تسعى هواوي من خلال خطتها الخمسية إلى إعداد مليوني خبير في تقنية المعلومات والاتصالات وتطوير الحلول التعاونية مع المؤسسات الدراسية باستخدام أحدث التقنيات مثل الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي بشكل مستمر.
وتتعاون أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات مع كبرى المؤسسات التعليمية مثل جامعة أما لتوفير مناهج ومنح شهادات في تطوير الأنظمة الإيكولوجية لتقنية المعلومات والاتصالات. وبنهاية عام 2019، شملت أنشطة الأكاديمية 938 جامعة في 72 بلداً ومنطقة. كما وفرت أكاديميات هواوي حتى وقتنا الحالي التدريب إلى أكثر من 45,000 طالب بالتعاون مع أكثر من 100 شريك تدريب معتمد من هواوي وأكثر من 900 أكاديمية لتقنية المعلومات والاتصالات. ويمكن لطلاب الأكاديمية التقدم إلى 83 امتحاناً للحصول على شهادات في 18 مجالاً تقنياً.
وستواصل هواوي إنشاء المزيد من أكاديميات تقنية المعلومات والاتصالات، حيث ستبني ما يصل إلى 600 – 1000 أكاديمية كل عام. وتهدف هواوي من خلال هذه الأكاديميات إلى تعزيز المهارات الرقمية لأساتذة الجامعات والطلاب وتوفير أفضل الخدمات التعليمية للمزيد من الناس بشكل متكافئ وتعزيز مهاراتهم الرقمية وتطوير قطاع تقنية المعلومات والاتصالات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق