الأخبارخاصرياضة

كاميرات المراقبة تكشف “إنسانية صلاح” في مشهد عفوي

وفقًا لما جاء في صحيفة Mirror البريطانية، الأربعاء 7 أكتوبر 2020، موقفًا وصفته بالإنساني لنجم ليفربول الإنجليزي، الدولي المصري محمد صلاح، مع أحد المشردين في المدينة.. الصحيفة نشرت صورة التقطتها كاميرات المراقبة للاعب المصري صلاح وهو داخل إحدى محطات الوقود، بينما قام بتقديم المساعدة لأحد المشردين ويدعى ديفيد كريج.
كما أشارت الصحيفة إلى أن صلاح دافع عن كريج، بعدما لاحظ أنه يتعرض لمضايقات و تنمر من مجموعة من الفتيان بعد أن طلب المساعدة منهم.
كريج قال للصحيفة إن صلاح كان رائعًا معه كما يبدو في الملعب تمامًا، مشيرًا إلى أن النجم الدولي نزل شخصيًا من سيارته للدفاع عنه، وقال للفتيه المتنمرين إنهم قد ينتهي بهم المطاف مثل هذا الرجل تمامًا.
ايضًا ، قال كريج أن صلاح اهداه 100 جنيه إسترليني لمساعدته، بعدما ذهب لماكينة الصراف الآلي، قائلاً: “صلاح بطل حقيقي في عيني أشكره على كل شيء”.
كما أشارت الصحيفة إلى أن كريج بلا مأوى منذ 9 سنوات وينام في مكان قريب من ملعب آنفيلد.
ويشار إلى أن هذا ليس الموقف الإنساني الوحيد لصلاح، ففي وقت سابق التقى النجم المصري صلاح مع طفل سوري يبلغ من العمر 16 عاماً، ويعاني من ضمور العضلات، حيث تعيش العائلة السورية في أمريكا منذ عامين من أجل علاج ابنها الذي يتمنى أن يلعب كرة القدم مثل باقي الأطفال، ولكنه يعاني من مشكلات صحية تمنعه من ذلك.
صلاح التقى مع الطفل السوري عمار وسلمه قميصه الذي يحمل توقيعه كما التقط معه بعض الصور التذكارية.
فيما قال عمار تعليقًا على تحقيق حلمه: “الجميع يحب صلاح، وأريد أن أكون مثله، إنه شخص عظيم، شعور رائع حقًا”.
وفي حادثة مشابهة وعلى هامش مشاركة صلاح في حفل جوائز الأفضل في البريميرليغ عام 2018، وحصوله على جائزة أفضل لاعب في البطولة، ساهم صلاح في تحقيق أمنية الطفل معين يونس.
إذ تمنى الطفل الصغير مقابلة محمد صلاح فى الحفل، و بالفعل حقق صلاح امنية الطفل بل والتقط معه الصور التذكارية بطريقة السيلفى.
وذهب صلاح عقب تتويجه بلقب الأفضل إلى الطفل الذي كان يحضر الحفل وعُرضت قصة حياته في فيلم قصير، حيث التقط معه الصور.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى