المؤسسات الصغيرة

«ملياردير أمريكي» يمنح مواطني لوس أنجليس انتقالات فائقة السرعة مجانًا

وعد رجل الأعمال الملياردير إيلون ماسك الناس “بانتقالات مجانية” خلال الشهور القليلة المقبلة من خلال أول نفق تحفره شركته (ذا بورينج كامبني) لنقل الركاب بسرعة فائقة في مدينة لوس انجليس الأمريكية المزدحمة.

وأعلن مدير شركة سبيس إكس للصواريخ وصاحب فكرة السفر فائق السرعة الأمريكي إيلون ماسك قرب الانتهاء من بناء نفق للنقل في مدينة لوس أنجليس.

ويبقى السؤال هو ما إذا كان النفق الذي تحدث عنه ماسك عبر وسائل التواصل الاجتماعي سيلبي الطموح الذي أحياه عندما وعد الركاب بأنهم سيختبرون قريبا نظاما جديدا للمرور تحت الأرض في ثاني أكبر مدينة أمريكية.

وبحسب “رويترز”، فإن النفق الذي ظهر في لقطات فيديو نشرها ماسك عبر حسابه على موقع إنستجرام لن يكون تحت لوس انجليس نفسها وإنما تحت بلدية هوثورن المجاورة لها التي يقع فيها مقرا شركتي ماسك (ذا بورينج كامبني) و(سبيس إكس) للصواريخ.

وقالت وسائل إعلام إن طول النفق يبلغ 4.3 كيلومترات، ولم يتضح بعد إن كانت التصاريح التي حصل عليها ماسك من بلدية هوثورن ستسمح للناس باستخدام النفق الذي كان مصمما كمشروع تجريبي لاختبار أفكار ماسك عن شبكة انتقال فائق السرعة.

ويقول ماسك الملياردير الشاب الذي يملك أيضا شركة تسلا للسيارات التي تعمل بالكهرباء إن مساعيه تعد خطوات أولى لتطوير شبكة أنفاق لمرور المشاة والسيارات بين المدن لتخفيف الضغط على الطرق.

وكان ماسك قد كشف عن أفكاره بعدما قال في تغريدة تعود إلى كانون الأول (ديسمبر) 2016، “التكدس المروري يدفعني للجنون”، وتعتمد الفكرة على نقل السيارات، وعربات تحمل مشاة وسائقي دراجات على زلاجات كهربائية تسير بسرعات كبيرة، وذكر ماسك أن سائقي الدراجات الهوائية والمشاة سيحصلون على الخدمة بنصف ثمن خدمة الحافلات العادية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق