بنوك وتأمينالبورصة وأسواق العملاتخاص

مع “نظرة مستقبلية مستقرة”… “فيتش” ترفع التصنيف الائتماني لمصر إلى “B+”

رفعت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، تصنيف مصر من “B” إلى “B+”، مع نظرة مستقبلية مستقرة.. وأشادت الوكالة في تقرير على موقعها الإلكتروني، اليوم الخميس، بما أحرزته مصر من إصلاحات اقتصادية ومالية، متوقعة مواصلة النتائج الإيجابية لتلك الإصلاحات.
وتتوقع فيتش، تراجع عجز الموازنة خلال العام المالي الجاري إلى 8.6%، مع فائض أولي قدره 1.6% من الناتج المحلي بالقرب من مستهدف الحكومة عند 2%، وفقاً للتقرير.
كان البنك المركزي المصري قرر في 3 نوفمبر الماضي، تحرير سعر الصرف، وترك العملة المحلية لآليات العرض والطلب، ورفع معدل الفائدة .
وأظهرت بيانات وزارة المالية تحقيق فائض أوليّ قدره 24 مليار جنيه خلال السبعة أشهر الأولى من العام المالي 2018-2019، للشهر السادس على التوالي.
أكد وزير المالية المصري د. محمد معيط، أن “قرار مؤسسة “فيتش” للتصنيف الائتماني برفع التصنيف الائتماني لمصر إلى B+ مع “نظرة مستقبلية مستقرة” مقابل التصنيف السابق B، يعد بمثابة شهادة من أهم مؤسسة عالمية علي نجاح جهود الحكومة المصرية في تنفيذ برنامجها الشامل للإصلاح الاقتصادي”.
وأضاف وزير المالية أن “رفع التصنيف، سيسهم في زيادة درجة الثقة في قدرات الاقتصاد المصري، وجذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية، وخفض تكلفة التمويل للحكومة وللقطاع الخاص”.
وتستهدف مصر خفض العجز السنوي الكلي إلى 8.4% في 2018-2019 مقارنة بـ 9.8% في السنة السابقة.
وبدأت مصر برنامج قرض من صندوق النقد الدولي مدته ثلاث سنوات أواخر 2016، حيث وافقت على إصلاحات قاسية من بينها خفض كبير في دعم الطاقة وفرض ضرائب جديدة وتحرير سعر صرف العملة في مسعى لإعادة المستثمرين العازفين عن البلاد بعد انتفاضة 2011.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى