الأخبارصناعة

مصر ترفع أسعار الكهرباء وتلغي الدعم على من يبلغ استهلاكه ألف كيلووات

بعد المترو والمياة وقبل البنزين...

أعلنت الحكومة المصرية، اليوم الثلاثاء، عن زيادة أسعار الكهرباء بنسبة 26.6 بالمئة بداية من الأول من يوليو.

وتنفذ الحكومة المصرية برنامجا للإصلاح الاقتصادي لمدة ثلاث سنوات يشمل تحرير سعر الصرف وخفض دعم الطاقة والمياه سنويا وزيادة إيرادات الدولة وإقرار عدد من القوانين الجديدة المحفزة للاستثمار.

وفي الآونة الأخيرة، رفعت الحكومة أسعار مترو الأنفاق والمياه وعدد من الخدمات المقدمة للمواطنين، وهو ما يزيد العبء على كاهلهم في وقت يترقبون فيه زيادات جديدة في أسعار البنزين.

وقال وزير الكهرباء المصري محمد شاكر، اليوم الثلاثاء، في مؤتمر صحفي إن رسوم الكهرباء في الجهد الفائق الذي يستخدم عادة في مصانع الحديد والصلب ستزيد بمتوسط نحو 41.8 بالمئة في السنة المالية المقبلة 2018-2019 التي تبدأ في الأول من يوليو.

وأضاف أن رسوم الكهرباء في الجهد المنخفض الذي يستخدم في المنازل والمتاجر والمشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر ستزيد بمتوسط نحو 20.9 بالمئة.

وقال شاكر ”إعادة هيكلة دعم الكهرباء أمر ضروري وحتمي للاستمرار في توليد الكهرباء، كان من المفترض انتهاء خطة الدعم في 2019 ولكن (التأجيل حدث) نتيجة للإصلاح الاقتصادي الضروري ورفع أسعار الفائدة وتحرير سعر الصرف“.

وأضاف شاكر في المؤتمر الصحفي ”مجلس الوزراء وافق على الأسعار الجديدة للكهرباء في 30 مايو الماضي ولكن كنا ننتظر الوقت المناسب للإعلان“.

وقال وزير الكهرباء، إنه سيتم إلغاء الدعم على من يبلغ استهلاكه 1000 كيلو وات شهرياً.

وكشف شاكر ، عن ارتفاع شريحة استهلاك 50 كيلو وات شهرياً من 7.5 الى 12 جنيهاً، وفقاً لبث مباشر.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى