الأغذية والزراعة

مصر تحقق لأول مرة إنتاجا ضخما من السكر بحجم 2.5 مليون طن

قالت شركة أسواق للمعلومات المالية والسلعية، إن مصر حققت أكبر إنتاج من السكر هذا الموسم لأول مرة، إذ بلغ حجم الإنتاج نحو 2.5 مليون طن، بزيادة قدرها 320 ألف طن عن الموسم الماضي.
وأرجعت شركة أسواق، في تقريرها الدوري، أسباب زيادة الإنتاج إلى الاهتمام بزارعة بنجر السكر، ما أدى إلى زراعة نحو 584.6 ألف فدان بزيادة تقدر بـ 105 آلاف فدان، وذلك بعد نجاح تجربة غرب المنيا في زراعة البنجر كأول موسم لها بنسب سكر عالية وانخفاض نسب الشوائب. كما تمت زراعة زهاء 248 ألف فدان من قصب السكر بزيادة قدرها 5.5 ألف فدان.
وأضافت أسواق أن الزيادة في إنتاج السكر تسببت في تكدس المنتج في مخازن الشركات في الشهرين الماضيين، حيث أعلن عن تراكم أكثر من مليون طن في المخازن، وهو ما يهدد الموسم الزراعي الجديد 2020 الذي سيبدأ في شهر أغسطس الجاري، خاصة مع ارتفاع تكلفة المحصول بعد تحريك الوقود مؤخرا وثبات سعر توريد الطن عند 650 جنيها للعام الثاني على التوالي، بجانب إحجام بعض الشركات عن شراء المحصول الحالي، وكل هذا يدفع المزارع نحو العزوف عن زراعة بنجر وقصب السكر خلال الموسم القادم.
وشددت شركة أسواق، على أهمية وضع ضوابط من جانب وزارة الزراعة ومجلس المحاصيل السكرية لإنهاء أزمة السكر قبل حدوثها بشكل فعلي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق