طب وصحة

مصر.. بشرى سارة بشأن لقاح كورونا

كشفت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة المصرية، تقريرا بشأن الوضع الراهن في مصرعن أوضاع فيروس كوفيد 19 ولقاح كورونا المحتمل، وذلك خلال اجتماع الحكومة اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء.
وعرضت الوزيرة آخر تطورات وضع اللقاحات، مشيرة إلى أنه في 9 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، أعلنت شركة “فايزر” وشركة “بيونتك”، أن البيانات الأولية تشير إلى أن اللقاح كان فعالاً بنسبة تزيد عن 90% بعد تجربة اللقاح على 43 ألف مشارك، بحسب موقع “بوابة أخبار اليوم”.
وتابعت: “كانت هذه هي المرة الأولى التي تصل شركة لمثل هذه النتيجة، وقد حصلت الشركتان على تصريح ببدء اختبار اللقاح على الأطفال الذين لا تتجاوز أعمارهم 12 عامًا، وهي أول تجربة سريرية تقوم بذلك”.
وأشارت زايد إلى موقف البروتوكولات العلمية والعلاجية عالميا، وشرحت التعديلات الرئيسية المدرجة بالنسخة الرابعة لبروتوكول وزارة الصحة لعلاج كورونا.
وقالت الوزيرة في أثناء اجتماعها، إن المرحلة العمرية الأكثر إصابة بمرض كورونا المستجد بمصر تتراوح ما بين 35 و50 عاما، بنسبة 30.7% من إجمالي الإصابات، حسبما نقل موقع “صدى البلد”.
وأصافت زايد أن المرحلة العمرية الأعلى في نسب الوفاة بكورونا من سن 60 فاكثر، بنسب تتراوح ما بين 33% و 35%، ولا تتعدى نسبة الوفاة بكورونا في الأطفال نسبة 1%.
وكانت وزيرة الصحة والسكان المصرية، هالة زايد، قد قالت إن الوزارة بادرت بحجز 20% من احتياجات مصر من لقاح فيروس كورونا الذي تنتجه شركة “فايزر”، و30% من لقاح إكسفورد، وأضافت الوزيرة أن هناك 11 لقاحا في المراحل النهائية ومصر شاركت في التجارب السريرية للقاحين.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الوزيرة، أمس الثلاثاء، عن دور المعامل المركزية ضمن خطة الوزارة للتصدي لفيروي كورونا، حسب جريدة “أخبار اليوم” المصرية الحكومية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى