الأخبار

مصر.. انخفاض معدل التوظيف بأبطأ وتيرة في 10 أشهر وسط توقعات بالتعافي

أظهرت بيانات مؤشر مديري المشتريات الرئيسي لمصر، التابع لمجموعة IHS Markit، تراجع خفض الوظائف خلال سبتمبر 2020 لأدني مستوى في 10 أشهر، وسط توقعات بتحسن التوظيف في الربع الأخير.
وأوضحت تقرير صادر عن المجموعة اليوم، أن التحسن الاقتصادي بالشركات أدى إلى التراجع عن خفض الوظائف، حيث كان الانخفاض الأخير في أعداد الوظائف هو الأضعف منذ 10 أشهر.
يذكر أن بعض الشركات قامت بزيادة معدل التوظيف بسبب زيادة الأعمال الجديدة، وهو ما عوّض جزئياً عن تخفيض أعداد القوى العاملة بالشركات الأخرى.
وسُجل ارتفاع في الأعمال المتراكمة للشهر الخامس على التوالي، ما يسلط الضوء على الضغوط المتزايدة على القدرات الإنتاجية في القطاع الخاص.
وأشار التقرير إلى عدم تغيير توقعات الشركات إلى حد كبير في شهر سبتمبر، وظلت أقل من التوجه السائد على مدار السلسلة، حيث كانت 36% من الشركات واثقة بأن النشاط سيتحسن خلال الـ12 شهراً المقبلين.
ومن ناحيته، قال ديفيد أوين الباحث الاقتصاد بمجموعة “IHS Markit”: ارتفع مؤشر التوظيف إلى أعلى مستوياته في 10 أشهر، بالإضافة إلى انخفاض طفيف في القوى العاملة”.
وتابع: “في حين أن معدل نمو الوظائف متأخر عن نمو النشاط التجاري، فإن الزيادات المستمرة في الأعمال المتراكمة والإشارة إلى التوظيف لدى بعض الشركات يشير إلى توقعات أقوى للتوظيف في الربع الأخير من العام”.
وارتفع مؤشر مديري المشتريات الرئيسي لمصر، التابع لمجموعة IHS Markit، خلال سبتمبر 2020، لأعلى معدل منذ يوليو 2019، مسجلاً 50.4 نقطة في سبتمبر 2020، مقابل 49.4 نقطة في أغسطس السابق له.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى