بنوك وتأمين

مصرف لبنان يسعى لبدائل تمويلية للتجارة بعيداً عن احتياطي قارب حده الأدنى

كشف حاكم مصرف لبنان، رياض سلامة، عن إمكانية توقف المركزي اللبناني عن تمويل التجارة مع اقتراب الاحتياطي للحد الأدنى.
وصرح رياض سلامة، في حوار مع صحيفة عرب نيوز، بأن مصرف لبنان يبذل قصاري جهده ولكن لا يمكنه استخدام الاحتياطي الإلزامي لتمويل التجارة في حال بلوغ الحد الأدني لهذه الاحتياطيات، وفقاً لوكالة “رويتزر”، اليوم الثلاثاء.
وقال رياض سلامة: “سنضطر لوقف التمويل، ولكننا بصدد إيجاد سبل أخرى للتمويل”.
وأكد سلامة، أن مصرف لبنان يريد أن يسترد المودعون أموالهم، مشيراُ إلى أن ذلك قد يستغرق وقتا.
وذكر مصدر رسمي، في 20 أغسطس، أن مصرف لبنان يستطيع دعم السلع الأساسية 3 أشهر فقط، وذلك بعد الخسائر الكبيرة التي تكبدتها الدولة بعد انفجار مرفأ بيروت.
وأفاد المصدر الرسمي، حينها، بأن مصرف لبنان المركزي لن يدعم الوقود والقمح والدواء لأكثر من 3 أشهر أخرى في ظل تناقص احتياطيات العملات الأجنبية.
والجدير بالذكر، أن مصادر اقتصادية قدرت في يوليو الماضي، أن الاحتياطيات للبنان بلغت حوالي 18 مليار دولار قبل الانفجار الهائل في مرفأ بيروت الذي أودي بحياة أكثر من 180 شخصا.
وقال الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، في 12 أغسطس الجاي، إن التقديرات الأولية لخسائر انفجار مرفأ بيروت تفوق 15 مليار دولار، إضافة إلى خسائر مادية أخرى والأضرار في المرفأ، والحاجة لمواد بناء لإعادة بناء الأحياء المتضررة بفعل التفجير.
وتستمر لبنان في ربط السعر الرسمي عند 1507.5 ليرة مقابل الدولار متاحا لدعم الواردات الرئيسية من وقود وقمح وعقاقير.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى