سياحة وطيرانصناعة

مشاكل بوينج مستمرة.. خلل جديد في طائرة 787 دريملاينر

تستمر المشاكل في شركة بوينج بالتصاعد، إذ كشفت الشركة عن مشكلة جديدة في تصنيع طائرة 787 دريملاينر من شأنها أن تزيد الضغط على عمليات تسليم طائرات الشركة.
وأعلنت شركة بوينج يوم الثلاثاء عن مشكلة ثانية مع طائرة 787، تؤثر على المثبت الأفقي على الطائرات التي لم يتم تسليمها بعد. في الشهر الماضي، أوقفت الشركة 8 طائرات بسبب مشكلة في ضم الأجزاء في جسم طائرة 787.
ويعد الخلل الجديد ضربة أخرى لشركة بوينغ، التي لم تتمكن من تسليم طائرتها الأكثر مبيعاً، 737 ماكس، خلال الأشهر الـ18 الماضية. وقد علّقت طائرة 737 ماكس في مارس من العام 2019 بعد حادثين مميتين أسفرا عن مقتل 346 شخصاً.
في المقابل، كانت طائرة 787 دريملاينر حتى الآن طائرة خالية من المشاكل، كما أنها تعد صانعة الربح الرئيسية للشركة التي تواجه مشكلة نزيف أموال حالياً.
ولا تعد مشكلة المثبت الأفقي مشكلة تتعلق بالسلامة، وفقاً لشركة بوينج، لكنها ستؤثر على عمليات التسليم في المستقبل.
وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال يوم الثلاثاء أن إدارة الطيران الفيدرالية تبحث في ما إذا كانت 900 طائرة من طراز دريملاينر التي سلمت مسبقاً وهي في الخدمة حالياً، ستحتاج لعمليات تفتيش بسبب مشاكل التصنيع.
وقالت بوينج إنه باسثناء الطائرات الـ8 من طراز 787 التي تم تحديدها وإيقافها، فإن طائرات دريملاينر الأخرى الموجودة في الخدمة تفي بالمواصفات المطلوبة لمواصلة العمل.
وقالت الشركة إنها تقوم بتفتيش طائرات الإنتاج للتأكد من معالجة أي مشاكل قبل التسليم، مضيفة: “إننا نتخذ الخطوات المناسبة لحل هذه المشاكل ومنعها من الحدوث مرة أخرى. تم إطلاع إدارة الطيران الفيدرالية بشكل كامل، وسنواصل العمل معهم عن كثب للمضي قدماً”.
وأصدرت إدارة الطيران الفيدرالية بياناً يوم الثلاثاء قالت فيه إنها تعمل مع شركة بوينغ للتحقق من العيوب، وأنه من السابق لأوانه التكهن بالخطوات الإضافية التي يجب اتخاذها – إن وجدت.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق