بنوك وتأمين

مجموعة البركة المصرفية تبحث تعزيز العلاقات مع المصارف العراقية

زار عدنان أحمد يوسف الرئيس التنفيذي لمجموعة البركة المصرفية، ورئيس جمعية مصارف البحرين،  مع وفد من اتحاد المصارف العربية مكون من وسام فتوح الأمين العام للاتحاد والسيدة رجاء كموني المستشارة الإعلامية للاتحاد العاصمة العراقية بغداد مؤخرا، وذلك بهدف تعزيز وتقوية العلاقات بين المصارف البحرينية بصورة خاصة والمصارف العربية بصورة عامة مع المصارف العراقية التقليدية والإسلامية، وفتح آفاق جديدة لهذه العلاقات في كافة المجالات التمويلية والاستثمارية.

والتقى الوفد خلال الزيارة بمحافظ البنك المركزي العراقي، الدكتور علي العلاق بحضور نائب المحافظ والدكتور منذر عبد القادر الشيخلي وعدد من المسئولين في البنك، كما التقى الوفد أيضاً برئيس رابطة المصارف الخاصة العراقية الأستاذ وديع حنظل بحضور المدراء العامين للمصارف العراقية الخاصة. كذلك التقى الوفد بعدد من المدراء العامين للمصارف الحكومية الرئيسية مثل مصرف الرافدين ومصرف الرشيد، ورؤساء المصارف الإسلامية والتقليدية في العراق.

وفي هذه المناسبة، قال عدنان أحمد يوسف “لقد سرنا كثيرا الزيارة الأخوية التي قمنا بها إلى العراق الشقيق والتقاءنا بالمسئولين في البنك المركزي العراقي ورابطة المصارف الخاصة العراقية والمصارف العراقية وذلك بهدف فتح آفاق جديدة للتعاون بين البنوك البحرينية والعربية من جهة والبنوك العراقية من جهة أخرى، حيث لقينا كل الترحيب والحفاوة، وهذا الأمر ليس بغريب على أهلنا في العراق الشقيق الذي تربطه بمملكة البحرين روابط أخوية وشيجة وتاريخية”.

وأضاف: نحن نتطلع من خلال هذه الزيارة إلى دعم استقرار العراق وتشجيع وتقوية الروابط الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بينه وبين مملكة البحرين من خلال فتح قنوات مصرفية تمويلية واستثمارية داعمة لهذه التوجهات، ونحن على استعداد لتقديم كافة الخدمات المصرفية للبنوك العراقية بما يحقق هذا الهدف.

كما أشار وسام فتوح الأمين العام لإتحاد المصارف العربية إلى استعداد الإتحاد لتقديم التدريب والمشورة للبنوك والمؤسسات المالية في العراق.

يذكر أن مجموعة البركة المصرفية مرخصة كمصرف جملة إسلامي من مصرف البحرين المركزي، ومدرجة في بورصتي البحرين وناسداك دبي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى