الأخبار

مجلس النواب الأمريكي يمنح “ترامب” مهلة جديدة لتقديم إقرارته الضريبية للديمقراطيين

منحت اللجنة المعنية بالضرائب في مجلس النواب الأمريكي مهلة جديدة للرئيس دونالد ترامب حتى الثالث والعشرين من أبريل/ نيسان الجاري لتقديم إقراراته الضريبية للنواب الديمقراطيين في المجلس.
وكانت إدارة ترامب قد تجاهلت المهلة الأولى التي منحتها اللجنة وانتهت في العاشر من أبريل/ نيسان.
وفي خطاب لهيئة الإيرادات الداخلية الأمريكية، حذر النائب ريتشارد نيل رئيس لجنة الضرائب والموازنة بمجلس النواب من أن تجاهل المهلة الجديدة يعني رفض طلب اللجنة البرلمانية.
وكان أحد مساعدي ترامب قد صرح الأسبوع الماضي بأن “الديمقراطيين لن يروا أبدا الإقرارات الضريبية لترامب”.
ويعد ريتشارد نيل، عضو مجلس النواب الوحيد الذي لديه سلطة طلب الإقرارات الضريبية من أي شخص وفقا للقانون الفيدرالي الأمريكي.
وطلب نيل من الإدارة الأمريكية تقديم الإقرارات الضريبية الشخصية والتجارية لترامب عن الست سنوات الماضية.
وقال النواب الجمهوريون إن طلب اللجنة يعني خرق حق الخصوصية لمواطن من دافعي الضرائب.
ولكن نيل قال في خطابه لهيئة الإيرادات الداخلية “لا يوجد سبب يمكنه تبرير عدم الانصياع لطلب اللجنة، إذا لم تقدموا تلك الإقرارات فذلك يعني أنكم ترفضون طلب اللجنة”.
ويقدم الرؤساء الأمريكيون إقراراتهم الضريبية منذ عام 1976 ولكن لا يوجد هناك قانون يجبرهم على ذلك، ولكن الديمقراطيين يرون أن طلبهم قانوني وضروري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق