جرائمنفط وطاقة

مجلس التعاون يدين الاعتداء الإرهابي على مرافق “أرامكو” بالظهران

دان معالي الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي محاولة الاعتداء التي استهدفت إحدى ساحات الخزانات البترولية في ميناء رأس تنورة ومرافق شركة أرامكو السعودية بالظهران، أمس الأحد.

وأكد الحجرف بأن هذه الاعتداءات الإرهابية لا يستهدفان أمن المملكة العربية السعودية ومقدراتها الاقتصادية فقط، وإنما يستهدفان عصب الاقتصاد العالمي وإمدادات البترولية وكذلك من الطاقة العالمي.

وشدد الأمين العام على وقوف دول مجلس التعاون الخليجي مع المملكة العربية السعودية، انطلاقاً من أن أمن دول المجلس كل لا يتجزأ، مؤكداً دعم دول المجلس لكافة الإجراءات اللازمة والرادعة التي تتخذها المملكة العربية السعودية لحماية مقدراتها ومكتسباتها الوطنية بما يحفظ أمن الطاقة العالمي، ووقف مثل هذه الاعتداءات الإرهابية لضمان استقرار إمدادات الطاقة وأمن الصادرات البترولية وضمان حركة الملاحة البحرية والتجارة العالمية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى