عقارات ومقاولات

البحرين.. “غرناطة” العقارية تستحوذ على مشروع “جولدن جيت”

البحرين – وقعت مجموعة غرناطة العقارية مع المطور السابق لمشروع “جولدن جيت” شركة “جي جي ديفيلوبرز ذ.م.م” اليوم إتفاقية لشراء مشروع “جولدن جيت” بالكامل، بحضور معالي الشيخ سلمان بن عبدالله بن حمد آل خليفة رئيس جهاز المساحة والتسجيل العقاري رئيس مجلس إدارة مؤسسة التنظيم العقاري والشيخ محمد بن خليفة بن عبدالله آل خليفة، الرئيس التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري في مقر المؤسسة، حيث تم التوصل لحل شامل وملائم لجميع الأطراف من أجل إتمام سير المشروع حسب الفترة الزمنية المتفق عليها.

وبهذه المناسبة صرح معالي الشيخ سلمان بن عبدالله آل خليفة: بأن مؤسسة التنظيم العقاري استطاعت اليوم أن تحافظ على أموال المشترين والمستثمرين في مشروع “جولدن جيت” بالكامل مستخدمة الأدوات التي أتاحها لها القانون والإجراءات المنظمة، وهذه تعتبر تجربة عملية أثبتت ما كنا نتحدث عنه طوال الفترة الماضية من وجود قوانين وتشريعات وإجراءات ضامنة للحقوق وملزمة للواجبات أوجدتها مملكة البحرين ويعتبر نجاحاً عملياً لمؤسسة التنظيم العقاري التي تعمل على تنظيم هذا القطاع ومتابعة المشاريع بشكل حثيث ودقيق من ناحية الرقابة على حسابات الضمان ومراحل إنجاز المشاريع.

وأعرب معاليه عن شكره لأعضاء مجلس إدارة مؤسسة التنظيم العقاري على آرائهم ودعمهم لقرارات المؤسسة، وكذلك الإدارة التنفيذية برئاسة الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة الرئيس التنفيذي للمؤسسة والكادر الوظيفي على حسن التصرف والتدخل في الوقت المناسب قبل أن يصل المشروع على مراحل أكثر صعوبة وحساسية، متمنياً للمطور الجديد التوفيق والنجاح للوصول بالمشروع إلى مراحل الإنجاز النهائية وتسليم الوحدات للمشترين.

ومن جانبه قال الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة “إننا ومن خلال متابعتنا المتواصلة للمشاريع استطعنا أن نرصد بأن هناك خللاً في عملية تمويل مشروع جولدن جيت، مما استدعانا للتدخل في الوقت المناسب، وبعد جهود ومتابعة حيثية تمكنا من المحافظة على مبالغ جميع المستثمرين في المشروع، وبالفعل قمنا بالتواصل معهم جميعاً، وأكدنا لهم أن لديهم الخيار خلال 21 يوم بأن أما أن يستمروا مع المشروع حتى استلام وحداتهم التي اشتروها أو أن يسترجعوا المبالغ التي دفعوها بالكامل دون أي نقصان، الأمر الذي عبر من خلاله المشترين عن ارتياحهم ورضاهم من هذا الاجراء، وعبروا عن شكرهم لما قامت به المؤسسة من عمل وجهد للحفاظ على أموالهم وحقوقهم، وأثنوا على المهنية التي تحلت بها المؤسسة في تطبيق القوانين والتشريعات المنظمة في البحرين والتي حمت أموالهم واستثماراتهم”، مؤكداً أن الحفاظ على أموال المستثمر والمشتري يعتبر من أولويات عمل مؤسسة التنظيم العقاري، وهدف أسمى من أهداف التشريعات والقوانين المنظمة لهذا القطاع الحيوي في مملكة البحرين.

وأضاف أن المؤسسة تعمل بشكل حثيث ودقيق في مراقبة حسابات الضمان وسير إنجاز المشاريع، مكنها من الاطلاع على الخلل في إدارة الحساب للمشروع ومن مراحل إنجازه وبالتالي أتاح لها التحرك في الوقت المناسب واتخاذ الإجراءات التسلسلية بحسب القانون، وتجنيب المشروع الوصول إلى مرحلة التعثر لا سمح الله.

وشكر الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة مجلس إدارة مؤسسة التنظيم العقاري برئاسة معالي الشيخ سلمان بن عبدالله آل خليفة على الدعم والمساندة التي تحظى بها المؤسسة لتؤدي دورها المناط بها، كما وجه الشكر إلى الأطراف المتعاقدة، متمنياً للمطور الجديد شركة غرناطة كل التوفيق والنجاح حتى إتمام جميع مراحل المشروع وتحقيق الفائدة المرجوة منه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى