بنوك وتأمين

“لاجارد” لأعضاء الاتحاد الأوروبي: اتفاق مالي طموح أهم بكثير من اتفاق سريع

قالت كريستين لاجارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي، اليوم الأحد، إنه من الأفضل لزعماء الاتحاد الأوروبي الاتفاق على حزمة مساعدات مالية طموحة للتكتل عن التوصل إلى اتفاق سريع بأي ثمن.
وقالت لاغارد في تصريح لـ”رويترز” “الأمثل أن يكون اتفاق الزعماء طموحا فيما يتعلق بالحجم ومكونات الحزمة، متماشيا مع ما اقترحته المفوضية”.
وأضافت “في رأيي، من الأفضل الاتفاق على حزمة طموحة تتفق مع ذلك حتى لو استغرق الأمر المزيد من الوقت”.
وتابعت رئيسة البنك المركزي الأوروبي قائلة: “آمل أن يتوصل الزعماء لشيء طموح أكثر منه سريع”.
وما زال الاتفاق في قمة زعماء الاتحاد الأوروبي على حزمة مساعدات، تهدف إلى إخراج أوروبا من أسوأ ركود تشهده منذ الحرب العالمية الثانية، بعيد المنال مع استمرار الخلافات على التفاصيل بين الزعماء لليوم الثالث على التوالي مما يهدد بتأجيل الحزمة أو تقليصها بدرجة كبيرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى