نقل وسياراتخاص

“كريم” تستحوذ على “سياكل” وتدخل مجال التنقل باستخدام الدراجات الهوائية

دخلت كريم مجال التنقل باستخدام الدراجات الهوائية من خلال الاستحواذ على شركة سياكل القائمة في دولة الإمارات.
سياكل هي نظام المشاركة (بايك شير) في دولة الإمارات العربية المتحدة حيث تم إطلاقه في ديسمبر 2014، وهو خدمة مشاركة (بايك شير) تتميز بنظام قفل مؤتمت بالكامل ويتم تشغيله في أبوظبي حاليًا. وتعمل المحطات على مدار الساعة من خلال تطبيق ومنصة بشاشة تعمل باللمس ونظام قفل على الدراجات يطلقها عند استخدام رمز الركوب أو مفتاح العضوية.
ستتم إتاحة التطبيق الجديد لنظامي آي او اس (iOS) وأندرويد (Android) في البداية كتطبيق مستقل باسم كريم حيث يمكن الوصول إليه من خلال تطبيق كريم الرئيسي. ويمكن للمستخدمين الوصول إلى الدراجات من خلال التطبيق أو ماديًا في إحدى محطات أحواض الاصطفاف الذكية باستخدام بطاقات الدفع الإلكترونية، وسيقدم النظام الدراجات من خلال مجموعة من العضويات اليومية وحتى السنوية.
وصرح ماغنوس اولسن، المدير التنفيذي والشريك المؤسس في كريم أن «هذه الصفقة تعني أن كريم ستكون قادرة على تحسين التنقل باستخدام الدراجات في المنطقة والمساهمة في حل إحدى أهم المشكلات التي تواجه التنقل – مشكلة التنقل ما قبل الوصول إلى محطة الانطلاق وما بعد الوصول إلى المحطة النهائية. وتُعد الكثير من الرحلات قصيرة نسبيًا، بما في ذلك الرحلات من وإلى مراكز النقل مثل محطات الحافلات، وبالتالي فإن زيادة توافر الدراجات وتوسيع المسارات ستعمل على تحويل كيفية انتقال الناس إضافة إلى تقديم حلول التنقل باستخدام الدراجات للرحلات القصيرة.»
وأضاف هاني عكاشة، المؤسس الإماراتي لشركة سياكل، «أصبح قطاع الشركات الناشئة في دولة الإمارات حاليًا بيئة تقنية سريعة التغير، وذلك يثبت بالفعل ما يمكننا القيام به في هذا البلد.»
وذكر سامي أمين، الرئيس التنفيذي لسياكل، «من المثير أن ننتقل بنظام التنقل باستخدام الدراجات إلى المستوى التالي بحيث يصبح جزءًا لا يتجزأ من الحياة في العاصمة، ومع مشاركة كريم الآن، ستبدأ الخدمة بالتسارع وتحسين حياة الكثير من الأشخاص في المنطقة.»
تُعد عملية الاستحواذ جزءًا من إستراتيجية المنصة الشاملة التي تتبناها كريم لتقديم حلول كاملة لمشكلة التنقل، والنقل بأسعار معقولة، والتنقل قبل محطة الانطلاق وبعد محطة الوصول. وتخطط كريم لإدخال التنقل باستخدام الدراجات إلى المزيد من المدن في جميع أنحاء المنطقة خلال الاثني عشر شهرًا القادمة.
يعتبر نظام المشاركة (بايك شير) امتدادًا طبيعيًا لرؤية كريم الخاصة بتحسين التنقل والاستدامة والقدرة على تحمل تكاليف التنقل في المنطقة. وتعمل هذه الخدمة على تعزيز خيارات النقل وتحسين التنقل داخل المجتمعات التي تتمركز فيها، إضافةً إلى توفير النقل قبل محطة الانطلاق وبعد محطة الوصول من وإلى وسائل النقل الأخرى.
تستثمر الحكومات الإقليمية بشكل كبير في البنية التحتية الخاصة باستخدام الدراجات وتشجيع استخدامها كوسيلة نقل صحية ومستدامة وبأسعار معقولة. وستعمل كريم عن كثب مع الحكومة والمجتمعات المحلية في جميع أنحاء المنطقة من أجل الاستثمار في خدمة (بايك شير) لدعم أهداف التنقل باستخدام الدراجات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى