الأخبارالتجارة والاستثمار

فرنسا: التصعيد بين الصين وأمريكا أكبر تهديد للنمو الاقتصادي العالمي

أعلن وزير المالية الفرنسي، برونو لومير، اليوم الجمعة أن التصعيد في النزاع التجاري بين الصين والولايات المتحدة يمثل أكبر تهديد للنمو العالمي وفرص العمل في أوروبا كلها.
وقال لومير في حديثه لمجلة “CNews”: “لا يوجد تهديد أكبر للنمو العالمي” من التصعيد بين الولايات المتحدة والصين، مضيفا: “ويعني ذلك أن التعريفات التجارية سترتفع وأن عدد البضائع المنتشرة في العالم سيكون أقل.. وأن فرص العمل في فرنسا وأوروبا ستدمر”.
ودخل قرار الإدارة الأمريكية برفع الرسوم على السلع الصينية من 10% إلى 25% بقيمة 200 مليار دولار، اليوم الجمعة، حيز التنفيذ.
وردا على ذلك أعلن الوفد الصيني الموجود في واشنطن أن الصين “ستضطر إلى اتخاذ الإجراءات المضادة اللازمة” في مواجهة زيادة التعريفات الجمركية من جانب الولايات المتحدة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق