الأخبارطب وصحةمجتمع الأعمال

عُمان تشكل لجنة اقتصادية لمواجهة آثار جائحة كورونا

قررت سلطنة عُمان تشكيل لجنة للتعامل مع التحديات الاقتصادية لفيروس كورونا، تكون منبثقة عن اللجنة العليا لمواجهة الجائحة.
وستعمل اللجنة الاقتصادية، التي وجه سلطان عمان بتشكيلها، على وضع آلية مناسبة تضمن سرعة عودة الأنشطة الاقتصادية، لضمان تحقيق معدلات نمو اقتصادي متسارع.
كان سلطان عمان، هيثم بن طارق، وجه أيضاً بتنفيذ مشاريع تنموية بقيمة تصل إلى 300 مليون ريال عماني تعادل حوالي 780 مليون دولار.
كما أنشأت السلطنة الصندوق العماني للاستثمار، وذلك لتملك وإدارة معظم صناديق الثروة السيادية وأصول وزارة المالية في البلاد.
سيسمح للصندوق بتملك جميع الأصول العامة باستثناء شركة “تنمية نفط عمان” وحصص الحكومة في مؤسسات دولية.
وسيؤول إلى الصندوق الجديد، الصندوق العماني للاستثمار، والمديرية العامة للاستثمارات في وزارة المالية.
وأبلغت وزارة المالية العمانية الشركات التابعة للدولة بإحلال المواطنين محل العمال الأجانب، في إطار جهود لتطوير القوى العاملة الوطنية.
يأتي ذلك ضمن سياسة توطين تستهدف زيادة أعداد الوظائف المتاحة للعمانيين وتحسين جودتها.
وحظرت الدولة على الشركات الخاصة محاولة تخفيف العبء الاقتصادي لأزمة جائحة كورونا عن طريق تسريح الموظفين العمانيين.
وحثت شركات القطاع الخاص على توطين الوظائف، حيث يشكل العاملون الوافدون ثلث السكان.
وعلى مدى الشهور الماضية، أعلنت عمان، تخفيضات على الميزانية لتحقيق الاستقرار بالاقتصاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى