سياحة وطيرانخاص

تجربة ناجحة لأول طائرة تحمل الركاب على جناحيها

أجرى الباحثون أول رحلة ناجحة لطائرة “Flying-V”، وهي طائرة مستقبلية وموفرة للوقود قد تتمكن من حمل الركاب على أجنحتها يوماً ما.
ويضع تصميم طائرة “Flying-V” الفريد مقصورة الركاب، وحجرة الشحن، وخزانات الوقود في الأجنحة.
ويأمل الخبراء أن الشكل الديناميكي للطائرة سيقلل من استهلاك الوقود بنسبة 20% مقارنةً بطائرات اليوم.
واختبر الخبراء نموذجاً بمقياس 22.5 كيلوجرام و3 متر للطائرة المستقبلة، وتم تطويره من قبل باحثون في جامعة “دلفت” للتكنولوجيا في هولندا، وشركة الطيران الهولندية الشريكة “KLM”، من أجل أخذ الطائرة المرتقبة إلى المراحل التطويرية التالية.
واختبر الخبراء نموذجاً بمقياس 22.5 كيلوجرام و3 متر للطائرة المستقبلة، وتم تطويره من قبل باحثون في جامعة “دلفت” للتكنولوجيا في هولندا، وشركة الطيران الهولندية الشريكة “KLM”، من أجل أخذ الطائرة المرتقبة إلى المراحل التطويرية التالية.
ومع ذلك، إلا أن روف أكّد أنه يجب على النموذج الطيران للتأكد من ذلك.
ومن خلال التحكم بالطائرة عن بعد، تمكن الباحثون من الإقلاع بسرعة 80 كيلومتر في الساعة، بينما كانت سرعة طيران الناقلة، وزواياها، ودفعها كما هو مخطط لها، وفقاً لما لاحظوه.
وعمل الخبراء بجد لتحسين الطائرة.
ومن أجل تحسين القياس عن بعد، اضطر الفريق إلى تغيير مركز ثقل الطائرة، وتعديل هوائيتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى