خاصطب وصحة

علاج كورونا الجديد من فايزر “حبة دواء”

أواخر أبريل الماضي، قال الرئيس التنفيذي لشركة “فايزر” ألبرت بورلا، في مقابلة مع شبكة CNBC، إن الدواء المضاد للفيروسات الخاص بـ”كوفيد-19″، يمكن أن يكون متاحًا بحلول نهاية عام 2021.

سيكون العقار في شكل حبة دواء تؤخذ عن طريق الفم في المنزل، والتي من المتوقع أن تكون فعالة ضد متحورات الفيروس، وفق ما نقلته مجلة Health المتخصصة.

تم نشر أخبار متعلقة بالدواء المضاد للفيروسات من إنتاج شركة “فايزر”، في 26 أبريل الماضي، في صحيفة “تلغراف” البريطانية.

ووفقًا للصحيفة، تجري شركة فايزر حاليًا تجارب في الولايات المتحدة وبلجيكا، مع متطوعين بالغين يتناولون حبوبًا مصممة لتوفير “علاج” لفيروس كورونا. وعندما سُئل عن هذا الأمر في Squawk Box على قناة CNBC، قال الرئيس التنفيذي لشركة فايزر، إنه “من الصحيح القول إن الشركة تعمل على مثل هذه العلاجات”.

وأوضح أن فايزر تختبر في الواقع نوعين من مضادات الفيروسات، أحدهما يتم حقنه عن طريق الوريد والآخر يتم تناوله عن طريق الفم.

مزايا العلاج
أضاف بورلا أن الشركة تركز على الخيار الفموي لأنه “يوفر العديد من المزايا”، بشكل أساسي لأنه لا يوجد شرط للذهاب إلى المستشفى، ولا يتعين على مقدم الرعاية الصحية التواجد لإدارة العلاج.

ووصف الحبوب المضادة للفيروسات التي تؤخذ عن طريق الفم بأنها “تغيير في قواعد اللعبة”. وقال إن “نهاية العام” هي إطار زمني معقول لإتاحة الدواء، لكنه يعتمد على نجاح التجارب السريرية وموافقة إدارة الغذاء والدواء.

وأضاف أن المزيد من الأخبار عن العقار ستتاح خلال الصيف.

على الرغم من أن تعليقات بورلا على العلاج الجديد، تصدرت عناوين الصحف، فقد أعلنت شركة فايزر بالفعل عن بداية المرحلة الأولى من التجارب السريرية للدواء، والمعروفة باسم PF-07321332، في أواخر مارس.

إنه مصمم للعمل عن طريق منع فيروس SARS-CoV-2 من التكاثر في الخلية، وذلك بفضل وجود مثبطات الأنزيم البروتيني، التي ترتبط بالأنزيمات الفيروسية. وتستخدم مثبطات Protease لعلاج مسببات الأمراض الفيروسية الأخرى، مثل التهاب الكبد الوبائي “سي” وفيروس نقص المناعة المكتسبة.

اللقاح غير كافٍ
قال ميكائيل دولشتاين، كبير المسؤولين العلميين في شركة فايزر، في بيان صحافي: “تتطلب معالجة جائحة كوفيد-19 الوقاية عن طريق اللقاح والعلاج الموجه لأولئك الذين يصابون بالفيروس”.

حتى الآن، تم إعطاء ملايين الجرعات من لقاحات كورونا حول العالم، لكن الخبراء يعتقدون أن احتواء الوباء يتطلب أكثر من التطعيم، كما صرح دولشتاين، لذلك يواصل العلماء العمل على عقاقير لعلاج المرض منذ اكتشافه لأول مرة.

تمت الموافقة بالفعل على علاج واحد لـ”كوفيد-19″ في أكتوبر 2020، حيث وافقت إدارة الغذاء والدواء الأميركية (FDA) على عقار remdesivir (الاسم التجاري Veklury) للبالغين والأطفال الذين تبلغ أعمارهم 12 عامًا فما فوق، المصابين بالفعل بفيروس كورونا، مما يجعله أول دواء تم منحه الموافقة من قبل الوكالة لعلاج كورونا.

لكن تم صنع عقار remdesivir للأشخاص الموجودين في المستشفى المصابين بفيروس كورونا الشديد، بحيث لا يسمح بتناوله في المنزل خلال المراحل المبكرة من المرض.

وفي حال الموافقة عليها من قبل إدارة الغذاء والدواء، ستكون حبة الدواء الجديدة التي يتم تناولها عن طريق الفم الأولى من نوعها لعلاج كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى