سياحة وطيران

طيران الخليج أول ناقلة في الشرق الأوسط تشغل طراز إيرباص A320neo

استقبلت طيران الخليج – الناقلة الوطنية لمملكة البحرين – أولى طائراتها من طراز إيرباص A320neo التي حطت في مطار البحرين الدولي في حوالي الساعة الرابعة عصراً بالتوقيت المحلي. بعد تسليمها من مصنع إيرباص في تولوز بفرنسا، ستقوم الطائرة بخدمة عدد من الوجهات الإقليمية لشبكة طيران الخليج. وكان الرئيس التنفيذي لطيران الخليج كريشمير كوتشكو وعدد من ممثلي شركة إيرباص قد وصلوا على متن الطائرة، وهذه هي الطائرة الأولى من مجموع 12 طائرة من طراز A320neo كانت الناقلة الوطنية قد طلبتها خلال معرض البحرين الدولي للطيران في العام 2016؛ الأمر الذي يجعل طيران الخليج أول ناقلة وطنية تطير بطائرة A320neo في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.
الرئيس التنفيذي لطيران الخليج عقّب بقوله “يسعدنا أن نرحب بأحدث طائرات الناقلة، ونفخر بأن نكون أول ناقلة وطنية في المنطقة تشغّل طائرة من طراز A320neo؛ حيث يعيد التاريخ نفسه كوننا كنا الناقلة الأولى في المنطقة لتشغيل أولى طائرات إيرباص من طراز A320 في العام 1992. لدينا شبكة وجهات قوية في المنطقة مع رحلات يومية متعددة إلى 10 مدن إقليمية؛ وإضافة A320neo إلى أسطولنا ستعزز موقعنا الريادي في السوق. إن العلاقة التي نتمتع بها مع شركة إيرباص قوية جدًا، حيث نستمر في العمل مع هذه الشركة العريقة عن كثب لزيادة تطوير أسطولنا ومنتجاتنا وللمحافظة على رضا عملائنا.”
وتعد طائرة إيرباص A320neo لطيران الخليج (خيار المحرك الجديد) هي الإصدار الأكثر تطوراً من طراز A320 حيث تواصل إيرباص استثمار ما يزيد عن 300 مليون يورو سنوياً في مجال الابتكار والتحديث لأسرة A320؛ وذلك للحفاظ على مكانتها كإحدى أكثر طائرات الممر الواحد تطوراً وأكثرها تقدماً في استهلاك الوقود. تتميز هذه الطائرة الجديدة بأكبر مقصورة ممر فردي في السوق، وهي مجهزة بمحرك LEAP-1A من شركة CFM International، وتتميز بأجهزة الجناح الكبيرة المعروفة باسم Sharklets؛ حيث يوفر المحركين معاً ما نسبته 15 ٪ من استهلاك حرق الوقود لكل مقعد. كما أن طائرة A320neo صديقة للبيئة، حيث أنها تقلّص انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون سنويًا عن كل طائرة بمقدار 5000 طن، وتقلّص نسبة الضوضاء بنسبة 50٪ تقريبًا مقارنةً بطائرات الجيل السابق.
وقد حصلت طيران الخليج في وقت سابق من هذا العام على 3 طائرات بوينغ 9-787 دريملاينر، حيث تواصل مشروعها لتطوير أسطول طائراتها الذي سيشهد بحلول نهاية العام 2023 ما مجموعه 39 طائرة جديدة: 10 طائرات بوينغ 9-787 دريملاينر، و12 طائرة من طراز إيرباص A320neo، و17 طائرة من طراز إيرباص A321neo .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى