البورصة وأسواق العملات

صندوق النقد الدولي يحذر من هيمنة الدولار الأمريكي على التجارة والتمويل

حذر صندوق النقد الدولي من أن دور الدولار المهيمن في مجال التجارة والتمويل قد يضخم من تداعيات فيروس “كورونا”.
وبحسب الدراسة التي أجراها الصندوق، فإن دور العملة الأمريكية في التجارة والتمويل سيزيد من تداعيات فيروس “كورونا” على الاقتصاد العالمي، إذ إن انخفاض قيمة عملات الأسواق الناشئة أمام الدولار خلال الجائحة رفع الآمال بأن تسهم المعدلات المنخفضة للصرف في جعل الصادرات أكثر تنافسية وتعزز الاقتصاد.
ورغم تلك التكهنات فإن الصندوق يرى أن معدلات الصرف المنخفضة لتلك العملات ستكون أقل فاعلية تلك المرة في امتصاص الصدمات بسبب دور الدولار كعملة مهيمنة.
وعلى الرغم من ضعف أداء الدولار منذ مايو، فإن أداء عملات الأسواق الناشئة أصبح أضعف أمام العملة الأمريكية على نحو أكبر بعد تفشي الفيروس.
وشدد الصندوق على أنه مع استمرار الأزمة فإن هيمنة الدولار الأمريكي تشير ضمناً إلى أن الضعف الملحوظ في عملات الأسواق الناشئة والنامية من غير المرجح أن يوفر دفعة قوية لاقتصاداتها على المدى القصير.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى