تجارة واستثمار

صادرات كوريا تنخفض 22.5% في مايو بسبب كورونا

من المتوقع تراجع الصادرات الكورية بنسبة تبلغ حوالي 23% في شهر مايو مقارنة بالعام السابق، وأن يسجل الاقتصاد عجزًا تجاريًا للشهر الثاني على التوالي، في الوقت الذي يستمر فيه تعطيل جائحة كورونا لسلسلة التوريد العالمية، وفقًا لاستبيان أجرته (يونهاب إينفوماكس).
وتقدر الصادرات الكورية لهذا الشهر بـ 35.4 مليار دولار، ما يمثل تراجعًا حادًا من 45.9 مليار دولار قبل عام، وعانت كوريا في أبريل من أول عجز تجاري لها منذ عام 2012، بعد 98 شهرًا من تخطي الصادرات للواردات. وسجلت الصادرات تراجعًا بنسبة 24% على أساس سنوي الشهر الماضي. وانخفضت صادرات البلاد بنسبة 20.3% على أساس سنوي في أول عشرين يوما من مايو.
ويتوقع أن تسجل صادرات البلاد من الرقائق الإلكترونية ارتفاعًا بنسبة 13.4% على أساس سنوي في مايو. ومن المرجح أن يعوض هذا الارتفاع الانخفاض الحاد في مبيعات البلاد من السيارات والمنتجات البتروكيماوية.
ونتيجة تراجع الطلب وهبوط أسعار النفط العالمية، يتوقع الخبراء انخفاض صادرات البلاد من السيارات بنسبة 58.6% هذا الشهر، وتراجع صادرات المنتجات البتروكيماوية بنسبة 68.6%.
ومن المتوقع ان تعلن البلاد عن بيانات الصادرات الرسمية لشهر مايو يوم الاثنين المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى