البورصة وأسواق العملاتخاص

شكوي جديدة لهيئة الرقابة المالية ضد “الكابلات الكهربائية” و”بايونيرز”

بشأن بيع أرضي وشقق سكنية بدون الإفصاح عنها

تقدم احد مساهمي بشركة الكابلات الكهربائية المصرية منذ 8 سنوات بشكوى لهيئة الرقابة المالية ضد مجلس ادارة شركة الكابلات المصرية الكهربائية احدي الشركة التابعة لشركة بايونيرز القابضة. وحصلت “تجار” على نسخة من الشكوى المقدمة بالمستندات.
وتقدم بالشكوى ضد كلاً من شركة الكابلات الكهربائية المصرية ورئيس شركة بايونيرز المساهم الرئيسي بشركة الكابلات بعد امتناع مجلس ادارة الكابلات الكهربائية عن تنفيذ عقد بيع قطعة ارض بمساحة 43 الف متر وفقاً للبلاغ المقدم في 16 يونيه 2019 علي الرغم من حصول الشركة علي دفعات مقدمة بلغت نحو 29 مليون جنيه.
كما تم تقديم شكوي سابقة لهيئة الرقابة المالية بسبب عدم افصاح شركة الكابلات عن عملية بيع هذه الارض كما وعن المزاد الخاص بها حيث قالت انها تلقت عروض للبيع وتم رفضها.
وأعلنت الشركة عن مزايدة على بيع 5 قطع أراضى فضاء فى احدى الصحف بناء على موافقة الجمعية العامة الغير عادية للشركة بتاريخ 12/1/2016، وهو ما لم يتم الافصاح عنه نهائيا في البورصة المصرية.
وأيضا منح رئيس مجلس الإدارة الحق فى بيع (82) عمارة لعدد (742) وحدة سكنية مملوكة للشركة للعاملين بالشركة دون الإفصاح عن ذلك، ولا يوجد إفصاحات ولا تقييمات عن ال 5 قطع أراضى والشقق السكنية.
وتقدم بصورة لبيع قطعتي أرض بمساحة 15260 متر بتايخ 5/9/2018 في حين ان الإفصاح كان بتاريخ 12/9/2018 عن قبول العرضين وإعتماد القيمة العادلة وتقرير المستشار المالى للقطعتين كان بتاريخ 11/9/2018.
وطالب الشركة بالإفصاح عن قطعة مساحة 1760 متر تم بيعها في شهر 8 لسنة 2018 ولم يتم تقييمها أو الافصاح عنها، وتم إرسال استفسار من هيئة الرقابة المالية عن وجود أحداث جوهرية في تلك التوقيت وردت الشركة أنه لا توجد أحداث جوهرية وتم بيعها، مرفق فى الشكوى صور الترخيص الصادر من الحي.

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق