خاصطب وصحة

شركة مصرية تحصل على رخصة تصنيع عقار “ريمديسيفير” لعلاج كورونا وتوزيعه إلى 127 دولة

أعلنت شركة «جلياد» الأمريكية توصلها إلى اتفاق مع إحدى شركات الأدوية المصرية «ايفا فارما» لتصنيع العلاج المضاد للفيروسات «ريمديسيفير»، الذي يستخدم لعلاج فيروس كورونا، مع حق توزيعه في 127 دولة حول العالم.
و«ريمديسيفير» هو دواء جديد ابتكرته شركة «جلياد» العالمية، وهي الشركة التي سبق وانتجت عقار سوفالدي لعلاج فيروس سي، وحصل هذا العقار على ترخيص استخدام الطوارئ لعلاج مرضى فيروس كورونا المستجد بمستشفيات أمريكا وبريطانيا واليابان، وينصح باستخدامه في أوروبا تحت الإشراف الطبي.
وبموجب هذا الاتفاق، سيتوفر للشركة المصرية جميع الأساليب التكنولوجية ومواصفات عملية التصنيع والأساليب الخاصة بالشركة الأمريكية من أجل تعزيز الجدول الزمني لإنتاج عقار ريمديسيفير في أسرع وقت ممكن.
وقال الدكتور رياض أرمانيوس، العضو المنتدب لشركة المصرية، إن الاتفاق يأتي في وقت حرج بعدما بدأ فيروس كورونا في الانتشار بالبلدان النامية، التي تعاني أنظمة الرعاية الصحية فيها من ضغوط شديدة.
أضاف «أرمانيوس»، في بيان صحفي، الأحد: «نحن سعداء لاختيارنا للعمل جنباً إلى جنب مع شركة جلياد مرة أخرى، ونؤمن بشدة أن شراكتنا ستساعدنا على تحقيق رؤيتنا من أجل صحة أفضل للجميع، والتي تعتبر حق من حقوق الإنسان».
وأجريت حتى الآن تجربتان إكلينيكيتان على استخدام «ريمديسيفير» في علاج مرضى كوورنا، وكانت نتائج كلاً منهما إيجابية، ما أسهم في سرعة التعافي للمرضى المصابين بالفيروس، رغم أن الفعالية الكاملة والسلامة الخاصة بالعلاج لا تزال قيد التحقيق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى