بنوك وتأمين

“سيكو” تلقي الضوء على أهمية التنوع والشمولية في بيئة العمل

تواصل سيكو ش.م.ب (م)، البنك الإقليمي الرائد في مجال إدارة الأصول والوساطة وصناعة السوق والخدمات المصرفية الاستثمارية (والمرخص من قبل مصرف البحرين المركزي كبنك جملة تقليدي)، تحقيق الريادة في مجال التنوع والشمولية من خلال نجاحها في استكمال دورة تدريبية تفاعلية نظمت عن بعد (أونلاين) لفريق الإدارة التنفيذية تحت عنوان التنوع والشمولية في بيئة العمل.و أقيمت ورشة العمل على مدى أربعة أيام باشراف السيدة بشرى وينترو، وهي إحدى أهم المتخصصات ذات الخبرة الواسعة في مجال تدريب القادة و تعزيز التنوع والشمولية في بيئة العمل. ويأتي تنظيم هذه الورشة التدريبية في إطار استراتيجية سيكو الرامية إلى ضمان الشمولية في بيئة العمل وطرح مبادرات من شأنها تمكين وتوفير فرص متكافئة لموظفيها.

وفي هذا الصدد، أشارت الرئيس التنفيذي لسيكو نجلاء الشيراوي قائلة: «نؤمن في سيكو بأن تحقيق التنوع بين جميع أفراد فرق العمل يتيح لنا الاستفادة من وجهات نظر متنوعة ومتميزة ومهارات مختلفة، بما يعد عاملا هامًا في تحقيق النجاح. إننا نسعى الى دمج أفضل الممارسات وأكثرها تاثيراً لخلق فرص متساوية لجميع الموظفين دون استثناء، بما يساهم في بناء فريق عمل مبدع ومؤمن بأهمية التنوع والابتكار، مما يعزز دورنا كمثال يحتذى به في القطاع المالي في المنطقة، حيث أن تطور الموظفين يأتي على رأس أولوياتنا وأهم أسس الاستدامة لدينا».

تم إعداد ورشة العمل التدريبية بهدف زيادة الوعي بالاختلافات والفروق بين افراد الفريق وكيفية تسخير هذه الفروق لرفع مستوى الإنتاجية والأداء. وذلك من خلال تطوير الأفكار التي تدعم أهداف إعداد فريق عمل متنوع وطرح سياسات راسخة وممارسات فعالة لتحفيز الشمولية والتنوع وبناء ثقافة مؤسسية سليمة. إضافة الى ذلك ركزت ورشة العمل على أساليب تطبيق الممارسات الشمولية والتي من شأنها أن تبرز وجهات نظر مختلفة ومتنوعة و تخلق بيئة ملائمة للإبداع والابتكار وتحسين بيئة العمل للارتقاء بمستوى الرضا لفريق العمل. وقد ناقشت كذلك ورشة العمل كيفية إدخال منهج الممارسات الشمولية في استراتيجية التوظيف، وكيفية الحد من التحيز غير المقصود، فضلا عن تبني التوجهات المعتمدة على اكتشاف جوانب القوة الشخصية للموظف لتأهيله لتبوء المراكز القيادية.

وقد حرصت سيكو على توظيف فريق عمل متنوع يشتمل على عشر جنسيات مختلفة يملك العديد من القدرات والمهارات والخلفيات الثقافية التي تضيف القيمة العالية لعملياتها. وتشكل النساء في سيكو 40% من الموظفين، و38% من الفريق الإداري، و33% من أعضاء مجلس الإدارة. بالإضافة إلى ذلك، نجحت سيكو في تحقيق متطلبات التوطين مع نسبة بحرنة تبلغ 70% بين موظفيها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى