طب وصحة

زيمبابوي توقف أكثر من 100 ألف شخص لخرقهم التدابير الاحترازية لكورونا

اعتقلت قوات الأمن في زيمبابوي، أكثر من 100 ألف شخص منذ 30 مارس الماضي، بسبب عدم التزامهم بالتدابير الاحترازية لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
جاء ذلك بحسب أنباء تناقلتها العديد من الصحف المحلية في البلاد، والتي قالت إن ذلك تم على خلفية قيام هؤلاء الأشخاص بانتهاك التدابير الاحترازية لمواجهة الفيروس، لكنها لم تذكر ما إذا كان زج هؤلاء في سجون مكتظة أكثر خطرا عليهم للإصابة بالفيروس التاجي من التجول في الشوارع حتى دون كمامات.
وفي تصريحات نقلتها الصحف قال المتحدث باسم الشرطة، باول نياثي، إن المواطنين باتوا لا يتبعون التدابير الاحترازية، مضيفا “ومعظم من تم اعتقالهم لا يرتدون الكمامات، وبعضهم يتجولون بالخارج دون داع”.
وكان رئيس البلاد إيمرسون منانغاغوا، قد أعلن في وقت سابق الثلاثاء، فرض حظر تجول جزئي في إطار مكافحة فيروس كورونا، اعتبارا من اليوم الأربعاء.
وحتى مساء الثلاثاء، بلغ إجمالي الإصابات بالفيروس في البلاد 1713، توفي منهم 26 شخصا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى