سوق الذهب

روسيا تزيح الذهب عن عرشه بمعدنها

ارتفع معدن البالاديوم اليوم مسجلا أعلى مستوى على الإطلاق وتزامن ذلك مع انخفض الذهب مع إقبال المستثمرين على الدولار بفعل الضبابية التي تحيط بمآل الحرب التجارية بين واشنطن والصين.
وخلافا للذهب شهد معدن البالاديوم ارتفاعا، حيث عزز تقدمه على الذهب بسبب مخاوف من حدوث عجز في إمداداته ما ساهم في اقترابه من مستوى الـ1700 دولار للأونصة.
وجرى تداول البالاديوم في التعاملات الفورية بحلول الساعة 13:17 بتوقيت غرينيتش، عند مستوى 1687.44 دولار للأونصة، بارتفاع نسبته 0.18%، عن سعر التسوية السابق، وفقا لبيانات موقع “بلومبرج”.
بينما انخفض الذهب في التعاملات الفورية بنسبة 0.65% إلى 1487.35 دولار للأونصة، وهو أقل مستوى منذ 18 سبتمبر الجاري.
وتجاوز سعر البالاديوم في يناير الماضي للمرة الأولى منذ 2002 سعر الذهب، وذلك في ظل معروض محدود من هذا المعدن.
وتعتبر روسيا أكبر منتج للبالاديوم في العالم، وفي وقت سابق توقعت شركة “نورنيكل” الروسية، حدوث عجز في إمدادات البالاديوم العالمية خلال العام الجاري بنحو مليون أونصة.
ويعد استخدام البالاديوم أساسيا في صناعة السيارات، ولذلك فإن مبيعات السيارات ستعزز الطلب عليه، وتتوقع وكالة “موديز” نمو الطلب العالمي على السيارات في 2019 – 2020 بنسبة 0.5% – 0.8%.
ويرى خبراء، أن “سوق البالاديوم تبدو تحت ضغط كبير”، ويعتقد أن هذا النوع من الأزمات سيتكرر كون العجز في هذا السوق متواصل منذ 2010 وسيستمر في السنوات القادمة”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق