سياحة وطيرانطب وصحة

رغم التحذيرات.. مئات آلاف البريطانيين يتوافدون على الشواطئ

دق ناقوس الخطر في مدينة بورنموث الساحلية جنوب إنجلترا بعد تدفق الآلاف عليها لليوم الثاني مع ارتفاع درجات الحرارة في بريطانيا، وهو الأمر النادر والذي ينتظره البريطانيون بشغف.
كما تلقت مدينة ساحلية أخرى هي برايتون آلاف الزوار وأقدم بعضهم على سلوكيات سيئة.
كانت أعداد الإصابات والوفيات جراء كوفيد-19 قد انحسرت في بريطانيا، وإن حذرت أصوات عدة من استمرار الخطر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى