الأخبارخاص

رئيس وزراء إيطاليا يصف أردوغان بالديكتاتور.. وتركيا تستدعي السفير

وصف رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي مساء الخميس الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأنه «ديكتاتور»، وذلك ردا على سؤال تناول الحادث البروتوكولي مع مسؤولي الاتحاد الأوروبي في أنقرة.

وقال دراغي خلال مؤتمر صحافي في روما ردا على سؤال عن سلوك إردوغان حيال ما حدث لرئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين التي تركت من دون مقعد للحظات خلال اجتماع معه، «شعرت بغضب كبير حيال الإذلال الذي تعرضت له رئيسة المفوضية من جانب هؤلاء، ولنسمهم كما هم، الديكتاتوريين».

واثار الشريط المصور لهذا الحادث البروتوكولي خلال اجتماع فون دير لايين ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال مع الرئيس التركي في أنقرة، صدمة العديد من النواب الأوروبيين والمسؤولين الكبار في التكتل.

وأضاف دراغي «لا اؤيد أبدا سلوك الرئيس التركي بازاء رئيسة المفوضية (…) هذا لم يكن سلوكا ملائما».

لكنه اعتبر أن أردوغان يبقى ضمن فئة من المسؤولين الذين «ينبغي التنسيق معهم» رغم الخلافات السياسية معهم.

وتابع «ينبغي أن يكون المرء صريحا للتعبير عن اختلاف آرائه وسلوكياته وكيفية رؤيته للمجتمع، ولكن (عليه) أن يكون مستعدا أيضا ليس للتنسيق بل للتعاون من أجل مصلحة بلاده»، مشددا على ضرورة إيجاد «توازن دقيق» بين هذين الأمرين.

من جانب آخر استدعت تركيا السفير الإيطالي في أنقرة، بعد رئيس الوزراء الإيطالي للرئيس التركي بـ «الديكتاتور».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى