الأخبارطب وصحة

رئيس البرازيل: تدابير كورونا تخنق الاقتصاد

اعتبر الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو أن تدابير العزل العام التي تم فرضها للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد “تخنق” و”تقتل” اقتصاد البلاد.
وقال بولسانارو في بيان له أمس السبت: “بدون الرواتب والوظائف سيموت الناس”، مشيرا إلى القيود التي فرضتها بعض الولايات والبلدات، وأضاف أن “العزل العام يقتل” وأن بعض الساسة خنقوا الاقتصاد بفرض تطبيق حظر التجول.
ويأتي بيان بولسونارو في الوقت الذي من المتوقع فيه أن ينكمش الاقتصاد البرازيلي بنسبة 6,4% هذا العام نتيجة تضرره من الجائحة.
والتقى بولسونارو،الذي أعلن ان الاختبارات أثبتت إصابته بكوفيد-19، مع أنصاره في فناء مقر إقامته الرسمي في العاصمة برازيليا.
وكان بولسونارو يضع كمامة ويقف على بعد أمتار من أنصاره.
وقال بولسونارو إنه يشعر بأنه على ما يرام على الرغم من الفيروس ونسب من جديد ما يتمتع به من صحة إلى استخدام عقار هيدروكسي كلوروكوين لمكافحة كوفيد-19 على الرغم من عدم وجود دليل علمي على ذلك.
وقال لأنصاره ” أنا دليل حي (على نجاح هذا العقار)”.وكان بولاسونارو منذ بداية تفشي الجائحة يستخف بأمرها ولا يثق بخطورة الوضع، منتقدا استراتيجيات العزل الصحي وإغلاق أو تقييد الأنشطة التجارية والخدمية بهدف الحد من انتشار الفيروس.
وحاليا تأتي البراويل ثانيا بعد الولايات المتحدة في قائمة الدول الأكثر تضررا بفيروس كورونا، حيث سجلت حتى الآن مليونين و75 ألف إصابة وأكثر من 78 ألف حالة وفاة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى