تجارة واستثماربنوك وتأمين

اقتصاد منطقة اليورو ينخفض بوتيرة قياسية خلال الربع الثاني من 2020

(أداء اقتصاد منطقة اليورو خلال آخر 10 أعوام، بحسب يوروستيت)انكمش اقتصاد منطقة اليورو بوتيرة قياسية خلال الربع الثاني من العام الجاري، لكن بأقل من التقديرات الأولية، مع تراجع عدد العاملين بأكبر وتيرة على الإطلاق.
وأوضحت بيانات صادرة عن مكتب إحصاءات “يوروستيت”، اليوم الثلاثاء، انكماش الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو بنحو 11.8 % خلال الأشهر الثلاثة المنتهية في يونيو الماضي بالقراءة المعدلة موسمياً مقارنة التقديرات الأولية بنسبة 12.1 %، ومع انكماش 3.6 % في الربع الأول.
وكانت تقديرات المحللين تشير إلى أن اقتصاد منطقة اليورو سوف ينكمش بنحو 12.1 % خلال الربع المنصرم.
ورغم خفض تقديرات الانكماش، إلا أن القراءة الحالية هي الأسوأ على الإطلاق منذ بدء رصد السجلات في عام 1995.
أما على أساس سنوي، فإن اقتصاد منطقة اليورو انكمش بنحو 14.7 % بالقراءة المعدلة موسمياً في الربع المنتهي في يونيو الماضي مقارنة مع نفس الفترة من 2019، مقارنة مع هبوط نسبته 3.1 % في الربع الأول.
وعلى صعيد آخر، فإن عدد الأشخاص العاملين في منطقة اليورو انخفض بنحو 2.9 % في الربع الثاني من 2020 وهي أكبر وتيرة هبوط منذ عام 1995، ومقابل انخفاض نسبته 0.2 % في الربع الأول.
وعند المقارنة على أساس سنوي، فإن عدد العاملين في منطقة اليورو تراجع بنحو 2.9 % في الربع المنتهي في يونيو مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.
وبحلول الساعة 9:09 صباحاً بتوقيت جرينتش، استقر اليورو مقابل العملة الأمريكية عند 1.1815 دولار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى